::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > العقيدة والفرق
   

العقيدة والفرق ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا لعقيدة الجمهور (الأشاعرة والماتريدية).

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم اليوم, 04:50 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,155
افتراضي

وكان لا يرى حسن التنظف والتزين من الكبر، قياساً على الأثر النبوي، الذي رواه فقيه العراق الأكبر الصدوق ابن مسعود رضي الله عنه، والقائل: ( (( لاَ يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ )). قَالَ رَجُلٌ: إِنَّ الرَّجُلَ يُحِبُّ أَنْ يَكُونَ ثَوْبُهُ حَسَنًا، وَنَعْلُهُ حَسَنَةً. قَالَ: (( إِنَّ اللهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الْجَمَالَ، الْكِبْرُ: بَطَرُ الْحَقِّ وَغَمْطُ النَّاسِ )) )؛ (73) ..
وكان الحلاج يرى أن ما كان عليه النبي صلى الله عليه وآله وسلم، وأصحابه، هو مذهب واحد قائم على القرآن والسنة، وهو الجوهر، ومن خلال هذا التوجه الصحيح، فإنه لا داعي لوجود المذاهب الاجتهادية الفقهية، وهو الخطأ الثاني الذي وقع به الحلاج، لأنه فاته بهمته بالحق العلية أن اللامذهبية ممكن أن تصح منهج شرعي للعلماء الربانين والفقهاء المجتهدين الذي يعرفون صحيح المنقول من الحديث، المهجور منه والثابت والناسخ منه والمنسوخ، وفاته على ما يبدو بعلو وسعة فهمه، أن المذهب الفقهي، وجد لتسهيل مقتضيات وأحكام الشريعة، وفق المتغيرات البيئة الاجتماعية، ومتغيرات المكان والزمان لعموم المسلمين، إلا إن كان مراده رحمه الله تعالى، أن يصبح المجتمع المسلم كله إما علماء أو أولياء!، وهو مطلب عظيم لكنه محال التحقيق! ..
يتبع ..
-----------------------
(64) يقول ابن خفيف [محمد بن خفيف الشيرازي]: ( الحسين بن منصور، عالم رباني )؛ ورد في "طبقات الصوفية" للسلمي [ج1/ص: 307]، وفي "تاريخ بغداد" للخطيب [ج8/ص: 689]؛ وفي "البداية والنهاية" لابن كثير [ج14/ص: 819] ..
(65) يقول إبراهيم بن محمد النصراباذي: ( إن كان بعد النبيين والصديقين موحد فهو الحلاج )؛ ورد في "البداية والنهاية" لابن كثير [ج14/ص: 820]؛ وفي "تاريخ بغداد" للبغدادي [ج8/ص: 699] ..
(66) رواه ابن وضاح في "البدع" [ج1/ص: 170/ر:158]؛ وورد في "الفتاوى الحديثية" للهيتمي [ج1/ص: 765]؛ وفي "حلية الأولياء" لأبو نعيم [ج2/ص: 134]؛ وفي "مرقاة المفاتيح" للقاري [ج13/ص: 59]؛ وفي "تهذيب الكمال" للمزي [ج6/ص: 112]؛ وفي "الحدائق الوردية" للخاني [ج1/ص: 240]؛ وفي "لئالي الأخيار" لليويسركاني [ج1/ص: 38]؛ وفي "نهاية الأرب" للنويري [ج2/ص: 127]؛ وفي "الإحياء" للغزالي [ج4/ص:241] ..
(67) رواه الإمام أحمد في "مسنده" [ج2/ص: 445/ر:7032]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق أحمد شاكر في "المسند" [ج12/ص: 29]؛ وصححه الألباني في "الصحيحة" [ر:1619]، وصححه السيوطي في "الجامع الصغير" [ر:5288]، ووافقه الألباني في "صحيح الجامع" [ر:3921]؛ وورد في "الإحياء" للإمام الغزالي [ج1/ص: 38]؛ وأخرجه العراقي في "تخريج الإحياء" [ج1/ص: 145/ر:118]، بإسناد صحيح؛ وخلاصة حكمه: [صحيح] ..
(68) رواه الشيخان: البخاري في "صحيحة" [ر:338]؛ ومسلم في "صحيحة" [ج1/ص: 130/ر:232] حتى لفظ ( فَطُوبَى لِلْغُرَبَاءِ )؛ ورواه الترمذي في "سننه" [ج5/ص: 18/ر:2629]، وقال: هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ؛ ووافقه الألباني في "صحيح الترمذي" [ر:2629]، وقال: صحيح؛ ورواه ابن ماجه في "سننه" [ج5/ص: 125/ر:3987]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق الألباني في "صحيح ابن ماجه" [ر:3237]؛ ووافقه الأرناؤوط في "تحقيق ابن ماجه"[ر:3984]؛ ورواه الإمام أحمد في مسنده [ج4/ص: 73/ر:16736]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق أحمد شاكر في "المسند" [ج5/ص: 296]؛ وصححه السيوطي في "الجامع الصغير" [ر:1951]؛ ووافقه الألباني في "صحيح الجامع" [ر:1580]، وحكمه: [متفق عليه] ..
..
(69) انظر: في "تاريخ بغداد" للخطيب [ج8/ص: 690] ..
(70) ورد في "مسالك الأبصار" للعدوي [ج8/ص: 59]؛ وفي "حلية الأولياء" للأصفهاني [ج4/ص: 371]؛ وفي "الرسالة القشيرية" للقشيري [ج1/ص: 19] ..
(71) رواه أبو داود في "سننه" [ج5/ص: 57/ر:4089]، وسكت عنه لصلاحه؛ ورواه الإمام أحمد في "مسنده" [ج4/ص: 185/ر:17770]، ورواه الحاكم في "المستدرك" [ج4/ص: 183/ر:7477]،وقال: هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ، ووافقه الذهبي في "التلخيص" [ر:7371]، وقال: صحيح؛ وحسنه ابن مفلح في "الآداب الشرعية" [ج3/ص: 522]؛ وابن حجر في " الأمالي المطلقة" [ج1/ص: 35]؛ وحكمه: [حسن] ..
(72) رواه مسلم في "صحيحة" [ج2/ص: 274/ر:261]، ورواه أبو داود في "سننه" [ج2/ص: 457/ر:4091]، دون الطرف الآخر وبزيادة لفظ ( ولا يدخل النار من كان في قلبه مثقال خردلة من إيمان )، بإسناد صحيح؛ بتحقيق الألباني في "صحيح أبي داود" [ر:4091]، ورواه الترمذي في "سننه" [ج4/ص: 317/ر:1999]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق الألباني في "صحيح الترمذي" [ر:1998]، ورواه ابن ماجه في "سننه" بزيادة أبي داود [ج1/ص: 54/ر:59]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق الألباني في "صحيح أبن ماجه" [ر:50]، ورواه الإمام أحمد في "مسنده" [ج1/ص: 659/ر:3779]، بإسناد صحيح؛ بتحقيق أحمد شاكر في "المسند" [ج6/ص: 150]، وصححه ابن حبان في "صحيحة" [ج1/ص: 460/ر:224]، وصححه الحاكم في "المستدرك" على شرط مسلم [ج1/ص: 78/ر:69]، وصححه الألباني في "صحيح الجامع" [ر:7674]، وخلاصة حكمه: [صحيح] ..

=================================
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 06:19 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر