::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > العقيدة والفرق
   

العقيدة والفرق ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا لعقيدة الجمهور (الأشاعرة والماتريدية).

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-02-2017, 01:06 PM
فاروق العطاف فاروق العطاف غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 877
افتراضي هل العالم وليد الصدفة

هل العالم وليد الصدفة ؟!
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه.
١_إن المتفكر في هذا العالم يجد أنه عالم بديع التناسق ولكل شيء نظام في نفسه ونظام يربطه بما حوله من الأشياء سواء كانت نباتات أو حيوانات أو جمادات أو غازات او غيرها .
٢_ويجد أيضا أن هناك إبداع عظيم في هذه العلاقات مما يدل دلالة قطعية أنها لم تكن وليدة الصدفة وأنه لا بد أن يكون هناك شيء يتصرف فيها تصرف القادر الذي لا منازع له والعليم الذي لا يخفى عليه شيء .
٣_ إنّ هذا العالم الذي نراه في قمة التنظيم يفرض علينا بداهة أن هناك من أوجده ونظمه بهذا الشكل البديع لأن كلّ منظَّم يحتاج إلى منظِّم.
فيستحيل أن يكون هذا العالم وليد الصدفة العمياء.
٤_ فالتناسق الموجود بين أجزاء كل مخلوق كالإنسان مثلا فإن كل واحد من الناس يجد في جسمه من الإتقان بما يقطع بأنه عالم مليء بالخلايا والأوعية والأعصاب وغيرها ولهذه الأجزاء ترابط بديع بينها .
٥_ وكذلك التوازن الحاصل بين الموجودات-كالتوازن بين أنواع الحيوان والإنسان والنبات والهواء- إلخ - بشكل يتحقّق منه الغرض والغاية من وجودها على أكمل وجه.
فكل هذا يدل دلالة قاطعة على وجود منظم لها .
٦_ وقد أثبت العلم أن نسبة الأكسجين في العالم لو زادت قليلا عن المعدل الموجود لا حترق العالم ولو نقصت قليلا لاختنقت الكائنات الحية. فلماذا وجد بهذه النسبة المقدرة المتقنة التي لا يصلح الزيادة عليها ولا النقصان ؟
لا شك أن هذا يدل على وجود عليم لا نهاية لعلمه ولا ابتداء له ولا نقص ولا خفاء وأنه بلا شك الموجد لهذا العالم المتقن .
٧_ إن التفكر في الإنسان أو النبات أو الكائنات البحرية أو الخلايا بأنواعها المختلفة يجزم جزما لا يقبل الشك أن هناك من أوجدها على هذه الصفات المتقنة الرائعة .
ولا يمكن أن توجد صدفة ولا أن توجد بنفسها ولا بشيء يماثلها في الاحتياج. وقد تبين استحالة الصدفة في هذا المقال وسوف أبين استحالة أن توجد بنفسها دون شيء آخر واستحالة أن يوجدها عاجز مثلها في مقال آخر إن شاء الله تعالى. 💐
__________________
إن عالم الشهادة ستار مزركش ملقى على عوالم الغيب ."سيدي الأستاذ بديع الزمان النورسي" رحمه الله تعالى
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 10:47 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر