::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > المسائل والفتاوى الفقهية
   

المسائل والفتاوى الفقهية ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا للمذاهب الأربعة لا يخرج عنها.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19-06-2017, 12:37 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي سؤال لمن عنده احاطة بأحاكم المذاهب الفقهية

سؤال لمن عنده احاطة بأحاكم المذاهب الفقهية
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شخص لديه مكتب تأجير سيارات مرخص أصولاً، يقوم بتأجير السيارات لقضاء حاجات الناس في هذا المجال، وصل لأسماعه أن بعض المستأجرين يستخدم هذه السيارات للذهاب إلى أماكن اللهو والمجون، فمن الناحية الشرعية يقع على عاتقه ذنب أو وزر، وهل هذا الشيء يجعل في عمله تحريم؟ ..
أرجو الإفادة بالفتوة المناسبة من قبل شيوخنا الأزاهرة أصحاب الدراية والاختصاص ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-06-2017, 10:35 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,774
افتراضي

الشرط صعب فلا أظن أحدا يجيب على السؤال
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20-06-2017, 04:00 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

واللهِ صدقت يا شيخنا لم أجد أحد يجيب ..
لم أجد أحد يجبني إجابة شافية، المشكلة أن هذا العمل كلف نحو 150 مليون من العملة المحلية وهو مبلغ ليس بقليل والتراجع يسبب خسارة طائلة ..
أحد العلماء الأصوليين الأزاهرة أجابني وفق فقه الأصول وليس المذاهب، بأن القاعدة الأصولية تقول بما معناه نحن مسؤولون على تتبع أعملنا وليس تتبع أعمال الأخرين، فما دمت لم تخرج عن حيز الشرع من ركنك، فلست مسؤول عن عمل غيرك ..
وأن ما تطرق له الاحتمال تسقط به الدلالة ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-06-2017, 06:01 PM
عاتكة الشامي عاتكة الشامي غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 268
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجة الإسلام مشاهدة المشاركة
... ... واللهِ صدقت يا شيخنا لم أجد أحد يجيب .. ... ... ... ...
عفواً أخا نقشبند .. سـلامٌ عليكَ ..
لا يخفى على حضرَتِكَ أنَّ مثل هذه المسألة لا يصعب جوابها على مثل حضرة مولانا الأزهريّ حفظهُ الله ، و لا سـائر سادتنا العلماء الفضلاء ، حفظهم الله .. و لكن أظنّ أن حضرة مولانا الفاضل الأزهريّ كتب لحضرتك :" الشرط صعب فلا أظن أحدا يجيب على السؤال " لأنَّكَ قُلْتَ :" سؤال لمن عنده احاطة بأحاكم المذاهب الفقهية " ، فلا تتوقَّعْ أنْ يَدَّعِيَ عاقِلٌ أنَّهُ أحاطَ بأحكام المذاهب الفقهِيَّة ، لا سِـيَّما في مثل هذه الأيّام ، أمّا المجانين فلا تُريدُهُم وَ أمّا العُقلاء فجوابهم لحضرتك متعذِّرٌ مع هذا الشرط ..
فإِنْ تنازَلْتُم عن اشتراط الإِحاطة ، فنقُولُ وَ بالله التوفيق ، مِنْ بابِ التذكِيرِ بقواعِدِ الدين وَ مقاصِدِ الشريعةِ ، أنَّهُ لا خِلافَ بين السـادة العلماء أنَّ الإِعانَةَ على الكُفْرِ كُفْرٌ وَ الإعانَة على الكبيرة كبيرة و الإعانة على الحرام حرام و الإعانة على المكرُوه مكرُوهة و هكذا سائر الأحكام الخمسة ، وَ قَدْ قال اللهُ عزَّ وَ جَلَّ { وَ تعاوَنُوا عَلى البِرِّ وَ التَقْوى وَ لا تَعاوَنُوا على الإِثْمِ وَ العُدوان } ...
وَ قد نهى علماء السلف الصالح رحمهم الله عن بيع السِـلاح في زمن الفتنة ، بل لا خِلاف في تحريم بيع العِنَب لِمَن علِمتَ أنَّهُ يشتريه لِـيَـجْعلَ عصيرَهُ خمراً ، وَ قد وردَتْ أحاديث شريفةٌ في ذلك ...
وَ جاء في بعض مناقبِ سَيِّدنا الإِمام أبي حنيفةَ النعمان رضي اللهُ عنهُ أنَّهُ أتاهُ رجُلٌ يَسْـأَلُهُ عن حُكْمِ عمَلِهِ و أنَّهُ خائِفٌ أنْ يَكُونَ مِنْ أعوانِ الظَالِمين ، لِما وَرَدَ في جُملَةِ ما وَرَدَ أنَّهُ يُنادى يَوْمَ القِيامةِ :" أَيْنَ أَعوانُ الظَلَمة ؟؟؟.. أَيْنَ مَنْ بَرى لَهُمْ قَلَماً ؟؟.. " و نحو ذلك ، فسَـأَلَهُ الإِمام رحمه الله :" ماذا تعملُ أيْ بُنَيَّ ؟ " فقال أنا سَـجّانٌ عِنْدَ الأمير الفُلانِيّ ، فقال سيٍّدُنا أبوحنيفة رضي الله عنه ما معناهُ (فيما يحضُرُنِي) :" لا يا بُنَيَّ أَنْتَ لَسْـتَ مِنْ أعوانِ الظالِمِينَ فَحَسْـبُ ، بلْ أنْتَ مِنَ الظالِمينَ أنْفُسِـهِم .. أعوانُ الظلَمَةِ مَنْ يصنَعُ لَهُم طعامَهُم وَ يخيطُ لَهُم ثٍيابَهُم وَ يَعلِفُ لَهُم دوابَّهُم وَ يَجلِبُ لَهُم مَتاعَهُم ، أمّا أنتَ فمِنَ الظالمين أنفُسِـهِم تُباشِـرُ الظُلْمَ بِيَدَيْكَ ..." أو ما هذا معناه ...
وَ كما أنَّ العَزْمَ على الكُفْرِ في المُسْـتَقْبَلِ كُفْرٌ في الحالِ فكذلِكَ فإِنَّ التشجيعَ على الكُفْرِ كُفْرٌ .. وَ استحسانُ الكُفْرِ كُفْرٌ ، فَلْيَنتَبِه الذين يحضرُون أمسِـيات شِـعرِيَّة لِبعض الزنادِقة ، أو مُحاضَرات تحتوِي على تخبيص يُخرِج مِن دين الله ، أن يُصَفِّقُوا لأولئكَ الكَفَرة عِنْدما يتبَجَّحُون بِكُفرِيّاتِهِم على مَسـامِعِ الحاضِرِين وَ المُشـاهِدِين أوْ وَ لَو بكلمة واحِدة مِن ذلك القبيل ، وَ العِياذُ بالله ..
وَ مِن هنا يُعْلَمُ سُـخْفُ اُولئكَ الضالِّين المُجرِمين الذينَ يسفِكُونَ الدِماء باسم كذا و كذا و يقُولُ أحَدُهُم إِنْ لَمْ أفعَلْهُ أنا فسَـيَفْعَلُهُ رفيقِي فهُوَ واقِعٌ لا مَحالة فَأُباشِـرُهُ أنا بِنَفْسِـي وَ لا أُعَرِّضُ منصِبِي أو وظيفتي للعزل ؟؟ و هذا لا يَشُكُّ عاقِلٌ أنَّهُ مِنْ القَتَلَةِ الهالِكِين وَ مِنَ الظالِمِينَ أنْفُسِـهِم وَ واقِعٌ في فُخوخِ الشيطان بل مُوافِقٌ لهُ وَ مُتَواطِئٌ مَعَهُ في ظاهِرِ تلبِيسـاتِهِ الواهِية وَ لا يُقْبَلُ منه التَحَجُّجُ بالجَهْلِ أو الحاجةِ أو تنفيذ الأوامِر ، فلا طاعَةَ لِمَخْلُوقٍ في معصِيَةِ الخالِقِ ، إِنَّما الطاعَةُ في المَعْرُوفِ ، وَ أشْـقى الأَشْـقِياءِ مَنْ شَـقِيَتْ بِهِ رَعِيَّتُهُ ... ..
وَ قَدْ ورَدَ أنَّ أحَدَ الأُمراءِ طلبَ مِنْ سَـيِّدِنا الحسن بن علِيٍّ رضي الله عنهُما أنْ يُباشِـرَ إقامة الحَدَّ بالسَـيْف على بعض الموقُوفين فلَمْ يَقْبَلْ وَ قالَ لَهُ :" وَلِّ حَرَّها مَنْ تَوَلّى قَرَّها ..." يعني الإمامَةَ العُظْمى أو الإمارة الكُبْرى و الخِلافة ، فإِنَّ مِنْ أشقى الناس مَنْ باعَ دِينَهُ بِدُنياهُ وَ أتْعَسُ مِنْهُ مَنْ باعَ دِينَهُ بِدُنْيا غَيْرِهِ ... و كان الإمام سُفيان في مجلِسِ بعض الخُلفاء فطلبَ مِنْهُ أن يُناوِلَهُ قَلَماً بِقُرْبِهِ فقال : " حتّى تُخبِرَني أوَّلاً ماذا تُريدُ أنْ تَكْتُبَ ؟؟؟... " هكذا .. فإِنَّ مَنْ أعانَ على قتْلِ مُسْـلِمٍ بريءٍ وَ لَوْ بِشــطْرِ كلِمة كبَّهُ اللهُ على وجههِ في النارِ ... وَ قَدْ قالَ أميرُ المُؤْمِنِينَ سَـيِّدُنا وَ مولانا عُثْمانُ بْنُ عَفّانَ رضي اللهُ عنهُ وَ أرضاهُ :" الدِينُ القَيِّمُ لُيْسَ بِسَـفْكِ الدَمٍ " ...
وَ أخيراً نذكُر قصّة سيدنا الإمام التابعي الجليل محمد ابن سِـيرين رحمه الله و رضي عنه التي تبيّن سـبب إفلاسِهِ مَرَّةً في تجارةِ من تجاراتِهِ ، إِذْ استورَدَ إلى البصرة عدداً كبيراً مِن خوابِي الزيت الكبيرة ، و قِيلَ لهُ أنَّ فأرةً وَقعَتْ في إحداها و ماتت (أي فتنجَّسَ الزيت الذي فيها) ، فقال هريقُوا الجرَّةَ بما فيها قالُوا إنَّها أُخرِجَتْ ميتة وَ أُلْقِيَت وَ لا ندرِي الآن في أيّةِ جَرَّةٍ كانت ، قال هريقُوا ما في الجرار كلِّها ... ... رحمنا الله وإيّاهُم أجمعين ...
.كُلّ ما أشرنا إلَيْهِ في هذه المُشـاركة هو بمثابة مُقَدِّمة أو تمهيد أو توطِئة لبحث الحُكْم و ليس بفتوى في عين المسْـألة ، بل تنبِيهٌ و تحذير من المُخاطرة و المُجازفة و التَهَوُّر وَ تذكيرٌ بالإِحتياط في أمور الدين و الكَسْب و اللهُ تعالى وَلِيُّ الهداية و التوفيق .
اللّهُمَّ اكْفِنا بِحلالِكَ عَنْ حرامِكَ وَ أَغْنِنا بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِـواكَ ...

.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-06-2017, 07:33 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
بارك الله بك يا أختي الفاضلة ..
الحق أنه فاتني صعوبة شرط الإجابة، وأنت صادقة بهذا الأمر ..
والآن يكفيني رأي أو فتوى السادة الأحناف، لأن المستفتي حنفي المذهب، أو الراجح ند جمهور الفقهاء ..
وأنا أؤيد تماماً أن بيع السلاح في الفتنة يزيد ويؤجج الفتنة، وبيع العنب إن كان للخمر محرم وأن الإمام أبو حنيفة جزم بحرمته إن تأكد أنه للخمر، وكره ذلك إن كان يظن أنه للخمر بنسبة احتمال كبيرة ..
ولكن تأجير السيارات الغالب فيه الكسب الحلال بتسهيل المنفعة المباحة بقضاء حوائج الناس ومصالحهم المباحة وتسهيل الأمر على من لا يملك مال يجمده بثمن سيارة ..
فالغالب في الأمر المقصد الحسن والرزق الحسن، فهل إن شذ أحد أو عدد من المستأجرين عن هذا المقصد وقع الوزر على المؤجر كالوزر الذي وفع على المستأجر الفاسق، أو على الأقل سرى عليه شيء أو جزء من وزر المستأجر، مع أن نية ومقصد المؤجر خير، مع الجهل بسيرة وسريرة المستأجر الفاسق ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 20-06-2017, 07:41 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أختي الفاضلة ..
قصة ابن سيرين سديدة جداً، وهي تفضي إلى الترك للأمر ورعاً وليس شرعاً ..
إلا أن المستفتي من عامة المسلمين وليس من خاصة المؤمنين، لذلك فالمهم الجانب الشرعي وليس الورعي ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 20-06-2017, 08:49 PM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

لمذا أخي الكريم لا تسأل دار الافتا المصرية أو دار الافتا الاردنية
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 20-06-2017, 10:01 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أشكرك أخي المحب على هذه النصيحة، ولكن السبب لأني أثق بفتوى رواد هذا المنتدى من شيوخنا الأزاهرة الأشراف، ورواد المنتديات الدينية الأكاديمية التي أشترك بها ..
ولكن لو أسديت لي بهذه الخدمة الأخوية في دور الفتوى تلك إن كان لك تواصل معها، أكون لك من الشاكرين وجزاك الله عني كل خير مقدماً ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 21-06-2017, 02:46 AM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

حاضر اخي الكريم
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 21-06-2017, 02:50 AM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

اذا وصلتني الفتوى سأضعها هنا ان شاء الله
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 21-06-2017, 05:35 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيراً وأشكر لك جهودك، وبانتظار المفيد من جنابكم الكريم بارك الله بكم ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 21-06-2017, 12:22 PM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

هذا واجبي اخي حجة الاسلام ان اساعد اخواني في الله ❤
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 22-06-2017, 11:15 AM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

هذه اول فتوى وصلتني من دار الافتا الاردنية
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 22-06-2017, 11:15 AM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 164
افتراضي

السؤال :
شخص لديه مكتب تأجير سيارات مرخص أصولاً، يقوم بتأجير السيارات لقضاء حاجات الناس في هذا المجال، وصل لأسماعه أن بعض المستأجرين يستخدم هذه السيارات للذهاب إلى أماكن اللهو والمجون، فمن الناحية الشرعية يقع على عاتقه ذنب أو وزر، وهل هذا الشيء يجعل في عمله تحريم؟


الجواب :
الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
لا حرج في تأجير السيارات السياحية، فهذه السيارات قد تستخدم للامور المباحة وهذا هو الغالب وقد تستخدم للمحرمات، والإثم على من يستخدمها بوجه غير مشروع، إلا ثبت بشكل واضح أن مستأجر السيارة يريدها لأمر محرم شرعا، كأن يصرح بذلك، فلا يجوز تأجير السيارة حتى لا يكون فيه إعانة على الحرام، ولا يلزم صاحب المكتب التفتيش ولا سؤال المستأجر عن حاجته للسيارة. والله تعالى أعلم
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 22-06-2017, 01:02 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,335
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك أخي المحب كفيت ووفيت جزاك الله عنا كل خير ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 02:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر