::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > الكتب والتراث
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 25-02-2017, 03:16 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي كتاب زاد المريد لمناجاة المجيد

الكتاب : زاد المريد لمناجاة المجيد
سلسلة مباركة من الأدعية والأوراد المنقولة عن السلف الصالح

جمعه : الإمام الرباني غفر الله له ولوالديه ولجميع المسلمين والمسلمات

تقديم : إدارة صفحة الشيخ أديب قسام رحمه الله
facebook.com/Sh.AdeebQassam

ينشر مجاناً
صدقة جارية عن أرواح كافة المسلمين والمسلمات

للتحميل : https://www.4shared.com/office/TjRFiJQZce/___.html
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25-02-2017, 03:24 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

الحبيب المصطفى رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم

عن شدَّاد بن أوس رضي الله عنه : قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : (سَيِّدُ الِاسْتِغْفَارِ أَنْ تَقُولَ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ ، وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ ، أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي ، فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ. قَالَ : وَمَنْ قَالَهَا مِنْ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ ، وَمَنْ قَالَهَا مِنْ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ) رواه البخاري في صحيحه وغيره

(سيِّدُ الاستغفارِ)
قال البدر العيني في عمدة القاري : لا شك أن فيه ذكر الله تعالى بأكمل الأوصاف ، وذكر نفسه - أي العبد - بأنقص الحالات ، وهو أقصى غاية التضرع ونهاية الاستكانة لمن لا يستحقُّها إلا هو

(وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت)
قال الإمام بدر الدين الزركشي في التنقيح : الرجاء إلى الجنة واللقاء والبعث
قال الإمام الكرماني في الكواكب الدراري : واشتراطه الاستطاعة في ذلك ، معناهُ الاعتراف بالعجز ، والقصور عن كنه الواجب في حقه تعالى

(مُوقناً)
قال الحافظ السيوطي في التوشيح : أي : مخلصاً من قلبه ، مصدِّقاً بثوابها

قال الإمام الكشميري في فيض الباري : واعلم أنه قد نبَّه الشيخ شمس الدين الجزري على الفرق بين التوبة والاستغفار ، بأن التوبة لا تكون إلا لنفسه ، بخلاف الاستغفار ، فإنه يكون لنفسه ولغيره. وبأن التوبة هي الندم على ما فرَّط منه في الماضي ، والعزم على الامتناع عنه في المستقبل. والاستغفار : طلب الغفران لما صدر منه ، ولا يجبُ فيه العزم في المستقبل
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 25-02-2017, 03:24 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن البراء بن عازب رضي الله عنه : قال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعَكَ فَتَوَضَّأْ وَضُوءَكَ لِلصَّلَاةِ ، ثُمَّ اضْطَجِعْ عَلَى شِقِّكَ الْأَيْمَنِ ، وَقُلْ : اللَّهُمَّ أَسْلَمْتُ نَفْسِي إِلَيْكَ وَفَوَّضْتُ أَمْرِي إِلَيْكَ وَأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ رَهْبَةً وَرَغْبَةً إِلَيْكَ ، لَا مَلْجَأَ وَلَا مَنْجَا مِنْكَ إِلَّا إِلَيْكَ ، آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ وَبِنَبِيِّكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ. فَإِنْ مُتَّ مُتَّ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَاجْعَلْهُنَّ آخِرَ مَا تَقُولُ. فَقُلْتُ : أَسْتَذْكِرُهُنَّ وَبِرَسُولِكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ ؟ قَالَ : لَا وَبِنَبِيِّكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ) رواه البخاري في صحيحه وغيره

(وألجأْتُ ظهري إليك)
قال البدر العيني في عمدة القاري : أي : اعتمدت عليك في أموري كما يَعتمدُ الإنسان بظهره إلى ما يستندُ إليه
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25-02-2017, 03:25 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن ابن عباس رضي الله عنهما : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا قَامَ يَتَهَجَّدُ مِنْ اللَّيْلِ ، قَالَ : (اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، أَنْتَ الْحَقُّ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ وَوَعْدُكَ الْحَقُّ وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ وَالْجَنَّةُ حَقٌّ وَالنَّارُ حَقٌّ وَالْبَعْثُ حَقٌّ وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ وَمُحَمَّدٌّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَقٌّ ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ وَبِكَ آمَنْتُ وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ وَبِكَ خَاصَمْتُ وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ ، فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ وَمَا أَسْرَرْتُ ، أَنْتَ الْمُقَدِّمُ وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِكَ) رواه البخاري في صحيحه وغيره

(وإليك أنبْتُ)
قال البدر العيني في عمدة القاري : أي رجعْتُ إليك ، مُقبلاً بالقلب عليك
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 25-02-2017, 03:26 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن ابن عباس رضي الله عنهما : (أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ عِنْدَ الْكَرْبِ : لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ وَرَبُّ الْأَرْضِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ) متفق عليه واللفظ للبخاري
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25-02-2017, 03:26 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه : (لَقَّنَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هَؤُلاءِ الْكَلِمَاتِ ، وَأَمَرَنِي إِنْ نَزَلَ بِي كَرْبٌ أَوْ شِدَّةٌ أَنْ أَقُولَهُنَّ : لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ الْكَرِيمُ الْحَلِيمُ ، وَسُبْحَانَهُ وَتَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) رواه أحمد والبزار والنسائي من طُرُقٍ وأبو يعلى والبيهقي ، وصححَّه ابن حبان والحاكم ووافقه الذهبي
قال الحافظ ابن حجر العسقلاني كما في الفتوحات الربانية : حديث صحيح
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 25-02-2017, 03:27 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أبي هريرة رضي الله عنه : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوَّذ مِنْ جَهْدِ الْبَلَاءِ ، وَدَرَكِ الشَّقَاءِ ، وَسُوءِ الْقَضَاءِ ، وَشَمَاتَةِ الْأَعْدَاءِ) متفق عليه واللفظ للبخاري

(جَهْدِ البلاءِ)
قال الإمام النووي في المنهاج : وأمَّا جهدُ البلاءِ ، فرُويَ عن ابن عمر أنه فسَّرَهُ بقلة المال وكثرة العيال ، وقال غيره : هي الحال الشاقة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25-02-2017, 03:27 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أنس بن مالك رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لَا يَتَمَنَّيَنَّ أَحَدُكُمُ الْمَوْتَ لِضُرٍّ نَزَلَ بِهِ ، فَإِنْ كَانَ لَا بُدَّ مُتَمَنِّياً فَلْيَقُلْ : اللهُمَّ أَحْيِنِي مَا كَانَتِ الْحَيَاةُ خَيْراً لِي ، وَتَوَفَّنِي إِذَا كَانَتِ الْوَفَاةُ خَيْراً لِي) رواه السبعة إلا أبا داود

(لا يتمنَّيَنَّ)
قال البدر العيني في عمدة القاري : إنما نهى عن التمني ، لأنه في معنى التبرُّم من قضاء الله تعالى في أمرٍ ينفعُهُ في آخرته ، ولا يُكرَهُ التمني لخوف فساد الدين
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 25-02-2017, 03:28 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن عائشة رضي الله عنها : أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ : (اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْكَسَلِ وَالْهَرَمِ وَالْمَأْثَمِ وَالْمَغْرَمِ ، وَمِنْ فِتْنَةِ الْقَبْرِ وَعَذَابِ الْقَبْرِ ، وَمِنْ فِتْنَةِ النَّارِ وَعَذَابِ النَّارِ ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الْغِنَى ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْفَقْرِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ عَنِّي خَطَايَايَ بِمَاءِ الثَّلْجِ وَالْبَرَدِ ، وَنَقِّ قَلْبِي مِنْ الْخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الْأَبْيَضَ مِنْ الدَّنَسِ ، وَبَاعِدْ بَيْنِي وَبَيْنَ خَطَايَايَ كَمَا بَاعَدْتَ بَيْنَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ) متفق عليه واللفظ للبخاري
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25-02-2017, 03:29 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن عبد الرحمن بن أبي ليلى : لقيني كعب بن عجرة رضي الله عنه ، فقال : (ألا أهدي لك هدية ؟ إن النبي صلى الله عليه وسلم خرج علينا. فقلنا : يا رسول الله قد علِمنا كيف نسلِّمُ عليكَ ، فكيف نصلِّي عليك ؟ قال : فقولوا : اللهُمَّ صَلِّ عَلَى محمد وَعَلَى آلِ محمد ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيم إِنَّكَ حَميدٌ مجيدٌ ، اللهُمَّ بَارِكْ عَلَى محمد وَعَلَى آلِ محمد ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيم ، إِنَّكَ حَميدٌ مجيدٌ) رواه البخاري في صحيحه وغيره

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه : (قلنا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، هذا السلام عليك ، فكيف نصلِّي ؟ قال : قولوا : اللهُمَّ صَلِّ عَلَى محمد عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إبْرَاهِيم ، وَبَارِكْ عَلَى محمد وَعَلَى آلِ محمد ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إبْرَاهِيم وَآلِ إبْرَاهِيم) رواه البخاري في صحيحه

عن أبي حميد الساعدي أنهم قالوا : (يا رسول الله ! كيف نصلِّي عليك ؟ قال : قولوا : اللهُمَّ صَلِّ عَلَى محمد وَأزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيم ، وَبَارِكْ عَلَى محمد وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيم ، إِنَّكَ حَميدٌ مجيدٌ) متفق عليه واللفظ للبخاري

قال الإمام الكرماني في الكواكب الدراري : ولا شك أن آل إبراهيم أفضل من آل محمد ، إذ فيهم الأنبياء عليهم السلام ، ولا نبي في آل محمد
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 25-02-2017, 03:30 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أنس بن مالك رضي الله عنه : كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يقول : (اللهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ العَجْزِ وَالكَسَلِ والجُبْنِ وَالهَرَمِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ القَبْرِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ المحْيَا وَالممَاتِ) متفق عليه واللفظ للبخاري

قال الإمام ابن دقيق العيد في إحكام الأحكام : وفتنة الممات يجوز أن يُراد بها الفتنة عند الموت ، أضيفت إلى الموت لقربها منه. وتكونُ فتنة المحيا على هذا ما يقع قبل ذلك في مدة حياة الإنسان وتصرُّفِه في الدنيا ، فإنَّ ما قارب شيئاً أُعطِيَ حكمَهُ .....
وقد ظهرت العناية بالدعاء بهذه الأمور ، حيث أمرنا بها في كل صلاة. وهي حقيقة بذلك ، لعظمِ الأمر فيها ، وشدة البلاء في وقوعها ، ولأن أكثرها أو كلها أمورٌ إيمانية غيبيَّةٌ. فتكرُّرُها على الأنفس يجعلها ملكةً لها
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 25-02-2017, 03:31 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه : عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يدعو بهذا الدعاء : (ربِّ اغْفِرْ لِي خَطِيئَتِي وَجَهْلِي وَإِسْرَافِي فِي أَمْرِي وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي هَزْلِي وَجِدِّي وَخَطَئي وَعَمْدِي وَكُلُّ ذَلِكَ عِنْدِي ، اللهُمَّ اغفِرْ لي مَا قَدَّمْتُ ، وَمَا أخَّرْتُ ، وَمَا أَسْرَرْتُ ، وَمَا أَعْلَنْتُ ، أَنْتَ المقَدِّمُ ، وَأَنْتَ المؤخِّرُ ، وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيءٍ قَدِيرٍ) رواه البخاري في صحيحه
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 25-02-2017, 03:31 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أبي هريرة رضي الله عنه : (كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لِي دِينِي الَّذِي هُوَ عِصْمَةُ أَمْرِي ، وَأَصْلِحْ لِي دُنْيَايَ الَّتِي فِيهَا مَعَاشِي ، وَأَصْلِحْ لِي آخِرَتِي الَّتِي فِيهَا مَعَادِي وَاجْعَلِ الْحَيَاةَ زِيَادَةً لِي فِي كُلِّ خَيْرٍ ، وَاجْعَلِ الْمَوْتَ رَاحَةً لِي مِنْ كُلِّ شَرٍّ) رواه مسلم في صحيحه والبخاري في الأدب المفرد
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 25-02-2017, 03:32 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كان يقول : (لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ ، أَعَزَّ جُنْدَهُ وَنَصَرَ عَبْدَهُ وَغَلَبَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ ، فَلَا شَيْءَ بَعْدَهُ) متفق عليه

قال الحافظ ابن حجر العسقلاني في فتح الباري : هو من السجع المحمود ، والفرق بينه وبين المذموم ما يأتي بتكلُّف واستكراه ، والمحمود ما جاء بانسجام واتفاق ..... ووقع في كثير من الأدعية والمخاطبات ما وقع مسجوعاً لكنه في غاية الانسجام المشعر بأنه وقع بغير قصد
ومعنى قوله : "لا شيء بعده" أي جميع الأشياء بالنسبة إلى وجوده كالعدم ، أو المراد أن كل شيء يفنى وهو الباقي ...

قال الإمام الشافعي في الأم : وَإِنْ زَادَ فقال : اللَّهُ أَكْبَرُ كَبِيراً وَالْحَمْدُ لِلَّهِ كَثِيراً وَسُبْحَانَ اللَّهِ بُكْرَةً وَأَصِيلاً ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلَا نَعْبُدُ إلَّا اللَّهَ مُخْلِصِينَ له الدَّيْنَ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ، لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ صَدَقَ وَعْدَهُ وَنَصَرَ عَبْدَهُ وَهَزَمَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ ، لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَاَللَّهُ أَكْبَرُ : فَحَسَنٌ

قال الإمام الشيرازي في المهذب : لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال ذلك على الصفا
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 25-02-2017, 03:33 PM
الامام الرباني الامام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 175
افتراضي

عن عبد العزيز بن صهيب : (سَأَلَ قَتَادَةُ أَنَسَاً : أَيُّ دَعْوَةٍ كَانَ يَدْعُو بِهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَكْثَرَ ؟ قَالَ : كَانَ أَكْثَرُ دَعْوَةٍ يَدْعُو بِهَا يَقُولُ : اللَّهُمَّ آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً ، وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً ، وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ. قَالَ : وَكَانَ أَنَسٌ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَدْعُوَ بِدَعْوَةٍ دَعَا بِهَا ، فَإِذَا أَرَادَ أَنْ يَدْعُوَ بِدُعَاءٍ دَعَا بِهَا فيه) متفق عليه واللفظ لمسلم
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 07:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر