::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > التاريخ والتراجم
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-08-2017, 01:00 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي ترجمة الطرطوشي واستجابةدعوته وحسن بلائه في الإسلام وأنه خرج نحوا من مائتي فقيه مفت

ترجمة الإمام الطرطوشي واستجابة دعوته وحسن بلائه في الإسلام وبيان أنه خرج معه للنزهة ثلاثمائة وستون رجلا لكثرة الآخذين عنه المحبين في صحبته ، وخدمته كما في الإمام ابن فرحون وبيان أنه خرج نحوا من مائتي فقيه مفت :




قال الإمام القاضي ابن فرحون المالكي في ترجمته في الديباج :

كان إماما عالما زاهدا ورعا دينا متواضعا متقشفا متقللا من الدنيا راضيا باليسير منها.
وتقدم في الفقه مذهبا وخلافا وكان بعض الجلة من الصالحين يقول : الذي عند أبي بكر من العلم هو الذي عند الناس ، والذي عنده مما ليس مثله عند غيره دينه .
وكانت له -ر حمه الله - نفس أبية قيل : إنه كان ببيت المقدس يطبخ في شقفة وكان مجانبا للسلطان معرضا عنه وعن أصحابه شديدا عليهم ، مع مبالغتهم في بره ، وامتحن في دولة العبيديين بالإخراج من الإسكندرية ، والتزم الفسطاط ، ومنع الناس من الأخذ عنه. ثم شرح، وألف تآليف حسانا منها : تعليقة في مسائل الخلاف ، وفي أصول الفقه ، وكتاب في البدع والمحدثات ، وفي بر الوالدين ، وغير ذلك .
وممن أخذعنه بالإجازة القاضي أبوالفضل عياض كتب إليه يجيزه بجميع رواياته ومصنفاته .
وحكي أنه تزوج بالإسكندرية امرأة موسرة حسنت حاله بها ، ووهبت له دارا لها سرية ، وصير موضع سكناه معها علوها ، وأباح قاعتها وسفلها للطلبة ، فجعلها مدرسة ، ولازم التدريس . وتفقه عنده جماعة من الإسكندريين .
ومن {الوفيات} : أن الشيخ أبابكر لما طلب إلى مصر أنزله الأفضل وزير العبيدي في مسجد بالقرب من الرصد ، وكان الشيخ يكرهه ، فلما طال مقامه به ضجر ، وقال لخادمه : إلى متى نصبر ؟ اجمع لي المباح من الأرض فجمع له فأكله ثلاثة أيام فلما كان عند صلاة المغرب قال لخادمه : رميته الساعة ، فلما كان من الغد ركب الأفضل ، فقتل ، وولي بعده المأمون البطائحي ، فأكرم الشيخ إكراما كثيرا وصنف له كتاب سراج الملوك ، وهو حسن في بابه .
قلت : ومن مشيخته أبوعبد الله محمد بن عبد الرحمن بن علي التجيبي بن ظافر بن عطية بن مولاهم بن فائد اللخمي الإسكندراني أحد شيوخ أبي عبد الله التجيبي ، كان تلميذا للإمام أبي بكر الطرطوشي ، وخديما له ، متصرفا له في حوائجه ، ملازما خدمة داره ، وذكر أن الطرطوشي كان صاحب نزهة مع طلبته ، في أكثر الأوقات يخرج معهم إلى البستان فيقيمون الأيام المتوالية في فرجة ، ومذاكرة ، ومداعبة مما لايقدح في حق الطلبة ، بل يدل على فضلهم ، وسلامة صدورهم .
قال : وخرجنا معه في بعض النزه ، فكنا ثلاثمائة وستين رجلا ، لكثرة الآخذ ين عنه ، المحبين في صحبته ، وخدمته .
وهذا من جملة مارفعه عنه القاضي ابن حديد إلى العبيدي ، ووشى به إليه في أمور غيرها .
وكان الطرطوشي يذكر بني حديد ذكرا قبيحا ، لما كانوا عليه من أخذ المكوسات ، والمعونة على المظالم .
وكان يفتي بتحريم الجبن الذي يأتي به النصارى ، ويفتي بقطع محرمات كثيرة ، فخاطب بذلك بنو حديد ، وذكروه للسلطان ، فأرسل إليه الأفضل وزير خليفة مصر ، وهو من العبيدية فقال له الرسول : يسر حوائجك ، فإنك تمشي يوم كذا . فقال له : وأي حوائج ؟ معي رياشي ، وطعامي في حوصلتي ؟
ثم مشى إلى الأفضل فلما اجتمع به أكرمه ، وصرفه صرفا حسنا ، وجعل له عشرة دنانير في كل شهر يأخذها من جزية اليهود - بعد الرغبة إليه في ذلك .

ثم ذكرالإمام القاضي ابن فرحون عازيا لإمام أيمة المالكية الإمام أبي الطاهر بن عوف أن الإمام الطرطوشي لما نزل بالإسكندرية {وجد البلد عاطلا من العلم ، فأقام بها وبث علما جما ، وكان يقول : إن سألني الله تعالى عن المقام بالإسكندرية - لما كانت عليه أيام الشيعة العبيدية من ترك إقامة الجمعة ، ومن غير ذلك من المناكر التي كانت في أيامهم - أقول له :وجدت قوما ضلالا ، فكنت سبب هدايتهم}

قال أبو الطاهر " وأنشدني أبابكر الطرطوشي لنفسه :

إذا كنت في حاجة مرســـلا**وأنت بإنجازهــا مغرم
فأرسل بأكمــــــــــــه خلابة**به صمم أغطـش أبكم
ودع عنك كل رسول سوى**رسول يقال له الدرهم

اهـ من الديباج

__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-08-2017, 01:02 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

وإليكم قبسا ءاخر من شمائل الإمام أبي بكر الطرطوشي نفعنا الله به :


قال الذهبي في سير أعلام النبلاء :

الإمام العلامة ، القدوة الزاهد ، شيخ المالكية أبو بكر محمد بن الوليد بن خلف بن سليمان بن أيوب الفهري الأندلسي الطرطوشي الفقيه ، عالم الإسكندرية ، وطرطوشة : هي آخر حد المسلمين من شمالي الأندلس ، ثم استولى العدو عليها من دهر وكان أبو بكر يعرف في وقته بابن أبي رندقه .

لازم القاضي أبا الوليد الباجي بسرقسطة ، وأخذ عنه مسائل الخلاف ، ثم حج ، ودخل العراق .

وسمع بالبصرة " سنن أبي داود " من أبي علي التستري وسمع ببغداد من قاضيها أبي عبد الله الدامغاني ، ورزق الله التميمي ، وأبي عبد الله الحميدي ، وعدة .

وتفقه أيضا عند أبي بكر الشاشي ، ونزل بيت المقدس مدة ، وتحول إلى الثغر وتخرج به أئمة .

قال ابن بشكوال : كان إماما عالما ، زاهدا ورعا ، دينا متواضعا ، متقشفا متقللا من الدنيا ، راضيا باليسير ، أخبرنا عنه القاضي أبو بكر بن العربي ، ووصفه بالعلم ، والفضل ، والزهد ، والإقبال على ما يعنيه ، قال لي : إذا عرض لك أمر دنيا وأمر آخرة ، فبادر بأمر الآخرة ، يحصل لك أمر الدنيا والأخرى .

وقال إبراهيم بن مهدي بن قلينا : كان شيخنا أبو بكر زهده وعبادته أكثر من علمه ، وحكى بعض العلماء أن أبا بكر الطرطوشي أنجب عليه نحو من مائتي فقيه مفتي ، وكان يأتي إلى الفقهاء وهم نيام ، فيضع في أفواههم الدنانير ، فيهبون ، فيرونها في أفواههم .

قال القاضي شمس الدين ابن خلكان : دخل الطرطوشي على الأفضل ابن أمير الجيوش بمصر ، فبسط تحته مئزره - وكان إلى جانب الأفضل نصراني - فوعظ الأفضل حتى أبكاه ثم أنشده :

يا ذا الذي طاعته قربــة **وحقه مفترض واجب
إن الذي شرفت من أجله **يزعـــم هذا أنه كاذب

وأشار إلى ذلك النصراني ، فأقام الأفضل النصراني من موضعه .

وقد صنف أبو بكر كتاب " سراج الملوك " للمأمون بن البطائحي الذي وزر بمصر بعد الأفضل ، وله مؤلف في طريقة الخلاف ، وكان المأمون قد نوه باسمه ، وبالغ في إكرامه .

قيل : كان مولده في سنة إحدى وخمسين وأربعمائة .

ودخل بغداد في حياة أبي نصر الزينبي ، وأظنه سمع منه ، وقال : رأيت بها آية في سنة ثمان وسبعين بعد العصر ، فسمعنا دويا عظيما ، وأقبل ظلام ، فإذا ريح لم أر مثلها ، سوداء ثخينة ، يبين لك جسمها ، فاسود النهار ، وذهبت آثاره ، وذهب أثر الشمس ، وبقينا كأننا في أشد ظلمة ، لا يبصر أحد يده ، وماج الناس ، ولم نشك أنها القيامة ، أو خسف ، أو عذاب قد نزل ، وبقي الأمر كذلك قدر ما ينضج الخبز ، ورجع السواد حمرة كلهب النار ، أو جمرا يتوقد ، فلم نشك حينئذ أنها نار أرسلها الله على العباد ، وأيسنا من النجاة ، ثم مكثت أقل من مكث الظلام ، وتجلت بحمد الله عن سلامة ، ونهب الناس بعضهم بعضا في الأسواق ، وخطفوا العمائم والمتاع ، ثم طلعت الشمس ، وبقيت ساعة إلى الغروب .

قلت : حدث عنه أبو طاهر السلفي ، والفقيه سلار بن المقدم ، وجوهر بن لؤلؤ المقرئ ، والفقيه صالح ابن بنت معافى المالكي ، وعبد الله بن عطاف الأزدي ، ويوسف بن محمد القروي الفرضي ، وعلي بن مهدي بن قلينا ، وأبو طالب أحمد المسلم اللخمي ، وظافر بن عطية ، وأبو الطاهر إسماعيل بن عوف ، وأبو محمد عبد الله بن عبد الرحمن العثماني ، وعبد المجيد بن دليل ، وآخرون .

وبالإجازة أبو طاهر الخشوعي وغيره ، وله مؤلف في تحريم الغناء ، وكتاب في الزهد ، وتعليقة في الخلاف ، ومؤلف في البدع والحوادث ، وبر الوالدين ، والرد على اليهود ، والعمد في الأصول ، وأشياء -إلى أن قال -:

قال ابن المفضل : توفي بالإسكندرية في جمادى الأولى سنة عشرين وخمسمائة رحمه الله .


__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-08-2017, 01:03 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

وإليكم قبسا ءاخر من شمائل الإمام أبي بكر الطرطوشي نفعنا الله به :


فمن ذلك ماذكره الإمام محيي الشريعة الإمام أبوعبد الله بن الحاج في المدخل ج : 2 ص : 88 : أن الإمام أبابكر الطرطوشي مر على الديار المصرية قاصدا الحج ، : {فلما حج ورجع وجد الديار المصرية شاغرة من العلم ولايتكلم أحد في مسألة جهارا ، ولايقدر أن يمسك في يده كتابا لغلبة الأمر من السلطنة على ترك ذلك لبدعة كانت فيهم تدينوا بها ، فلما رأى الإمام الطرطوشي رحمه الله هذا الحال ودع رفيقه من الإسكندرية وأرسل السلام إلى ولده بالمغرب وقال : هذه بلاد لايحل لي أن أخرج منها لما غلب فيها من الجهل ، فجعل رحمه الله يقعد على دكان بياع فيعلمه مايحتاج إليه في عقيدته وفرائض وضوئه وسننه وفضائله ، وكذلك تيممه وغسله وصلاته ، ثم ينظر لماعنده من السلع فيعلمه مافيها من الأحكام التي تلزمه وكيفية تعاطيه بيعها وشراءها ، وكيفية دخول الربا عليه والسلامة منه إن كان مما فيه الربا ، فإذافرغ منه يقول له علم جارك ثم ينتقل إلى دكان ءاخر حتى قام العلم على مناره وزال الجهل في حكاية يطول ذكرها ، وهذا هو المقصود منها ، فكان السبب لانتشار العلم وظهوره في الأسواق . ألاترى أنه لوقعد في بيته حتى يطلب منه التعليم لم ينتفع به أحد ممن في الأسواق ولاغيرها ، وإنما حصل ذلك الخير العظيم ببركة التواضع وامتثال السنة وسلوك طريق السلف في دخول الأسواق ومراجعة العوام فيما يحاولونه مما لاينبغي } . اهــ من الجزء 2 من المدخل للإمام أبي عبد الله ابن الحاج نفعنا الله ببركته ص : 88 .
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15-08-2017, 01:04 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة



فمن ذلك ماذكره الإمام محيي الشريعة الإمام أبوعبد الله بن الحاج في المدخل ج : 2 ص : 88 : أن الإمام أبابكر الطرطوشي مر على الديار المصرية قاصدا الحج ، : {فلما حج ورجع وجد الديار المصرية شاغرة من العلم ولايتكلم أحد في مسألة جهارا ، ولايقدر أن يمسك في يده كتابا لغلبة الأمر من السلطنة على ترك ذلك لبدعة كانت فيهم تدينوا بها ،


يشير إلى الدولة العبيدية بمصر :

وقد فصل هذه الحكاية الإمام القاضي ابن فرحون المالكي في الديباج في ترجمة الإمام الطرطوشي فقال :
عازيا لإمام أيمة المالكية الإمام أبي الطاهر بن عوف أن الإمام الطرطوشي لما نزل بالإسكندرية {وجد البلد عاطلا من العلم ، فأقام بها وبث علما جما ، وكان يقول : إن سألني الله تعالى عن المقام بالإسكندرية - لما كانت عليه أيام الشيعة العبيدية من ترك إقامة الجمعة ، ومن غير ذلك من المناكر التي كانت في أيامهم - أقول له :وجدت قوما ضلالا ، فكنت سبب هدايتهم}
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 15-08-2017, 01:05 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة


قال الذهبي في سير أعلام النبلاء :


قال إبراهيم بن مهدي بن قلينا : كان شيخنا أبو بكر يأتي إلى الفقهاء وهم نيام ، فيضع في أفواههم الدنانير ، فيهبون ، فيرونها في أفواههم .



ما أحوج الفقهاء في هذاالزمان إلى هذا
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-09-2017, 11:41 AM
الصورة الرمزية عبد الكريم الرازي
عبد الكريم الرازي عبد الكريم الرازي غير متواجد حالياً
(مدير عام) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 1,602
افتراضي

جزاكم الله خيرا شيخنا الغالي
رضي الله عن هذا الإمام القدوة و نفعنا بعلمه و بركته
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 20-09-2017, 05:18 PM
الصورة الرمزية أحمد الهاشمي
أحمد الهاشمي أحمد الهاشمي غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 1,143
افتراضي

لا أدري لم إلا أنه يستوقفني قول أحمد : اعلم أن عليا كان كثير الأعداء؛ ففتش له أعداؤه شيئا؛ فلم يجدوه فجاؤا إلى رجل قد حاربه وقاتله؛ فأطروه كيدا منهم له

وكأني أنظر الى الغزالي يقلب يديه متعجبا مثلي
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 20-09-2017, 10:47 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

أبشرك إن كنت لاتعلم بأن الإمام الطرطوشي تنتهي إليه أسانيد الفقه المالكي شرقا وغربا

فيكفيه فخرا أن الشيخ خليل صاحب المختصر حسنة من حسناته

وأن الإمام ابن الحاجب حسنة من حسناته

وأن الإمام المنوفي حسنة من حسناته


وأن الإمام القرافي حسنة من حسناته


وأن الإمام بهرام حسنة من حسناته


وأن الإمام البساطي حسنة من حسناته

وأن الإمام الحطاب حسنة من حسناته

وأن أيمة المالكية بالجامع الأزهر الذين تنتهي إليهم أسانيد علماء الأمة

كلهم حسنة من حسناته

كالامام ناصر الدين اللقاني

وكالإمام التتائي

والإمام الأجهوري وووووو
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 20-09-2017 الساعة 10:52 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 20-09-2017, 10:51 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

وأما معاوية بن أبي سفيان فهو صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 20-09-2017 الساعة 11:02 PM
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 20-09-2017, 11:09 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

ترجمة أمير المؤمنين معاوية بن أبي سفيان صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم المجاهد في سبيل الله

وهي ترجمة لانظير لها في الحسن
فيجب على كل مسلم أن تكون عنده هذه الترجمة يقرئها لأولاده وطلابه في هذا الزمن الذي يسب فيه هؤلاء الصحابة الكرام ويعتدى عليهم ظلما وعدوانا


هو معاوية بن أبي سفيان بن صخر بن حرب بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف، ولد في مكة قبل الهجرة بخمس عشرة سنة.
اختلف هل أسلم معاوية رضي الله عنه قبل الفتح أوبعده
فقيل إن معاوية أسلم يوم الفتح أي أنه أسلم سنة ( 8 هـ ) ، وقيل أنه أسلم قبل الفتح في عمرة القضية ، وفي يوم الفتح كان سنه 23سنة.

جهاده في سبيل الله

جاهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حنين والطائف
وفي خلافة أبي بكر ولاه قيادة جيش مدداً لأخيه يزيد بن أبي سفيان وأمره أن يلحق به فكان غازياً تحت إمرة أخيه وكان على مقدمته في فتح مدن صيدا وعرقه وجبيل وبيروت وهي سواحل دمشق ثم ولاه عمر ولاية الأردن « ولما توفي يزيد في طاعون عمواس ولاه عمر بن الخطاب، عمل يزيد على دمشق وما معها« وفي عهد عثمان جمع لمعاوية الشام كلها فكان ولاة أمصارها تحت إمرته


ولايته
تولى معاوية بن ابي سفيان ولاية دمشق في الشام سنة 21هـ في عهد عمر بن الخطاب بعد موت أخيه يزيد بن أبي سفيان، وقاتل المرتدين في معركة اليمامة وقيل انه ممن قتل مسيلمة الكذاب ووحد صفوف المسلمين وكان من أكثر العرب وجاهة وقوة وحكمة ، ومن بعد ذلك أرسلهُ الخليفة أبوبكر مع أخيهِ يزيد لفتح الشام ثم والياً عليها ثم أقّره الخليفة عثمان بن عفان على الولاية


عام الجماعة
بايعه المسلمون كافة سنة 41 هـ، فسميّ ذاك العام بعام الجماعة، لاجتماع كلمة المسلمين فيه واصبح معاوية بن ابي سفيان خليفة جميع المسلمين وأتخذ من دمشق عاصمة ومقراً للخلافة الأموية وعمل في فترة خلافتهِ على توحيد البلاد الإسلامية وتقوية أواصر الدولة, وهو مؤسس لأكبر دولة إسلامية في التاريخ، وهي الدولة الاموية.

وأستمر معاوية في الملك حتّى وفاته سنة 60 هـ، فكان بذلك أميراً (20 عامًا)، وخليفةً (20 عاماً) أخرى. ووحد البلاد الاسلامية شرقاً وغرباً وجعل من عاصمة الخلافة دمشق منارة للعلم والعلماء ومنبراً يجمع المسلمين.


إجماع المسلمين
أنتخب معاوية للخلافة انتخاباً عاماً، أي من جميع أهل الحل والعقد من المسلمين وذلك في ربيع الأول سنة 41هـ.


الفتوحات الإسلامية في عهده
بعد قيام الدولة الاموية وتولي معاوية بن ابي سفيان الخلافة وتقوية الدولة الاسلامية استأنف الفتوحات الإسلامية ، في عهد معاوية بن أبي سفيان اتسعت رقعة بلاد المسلمين جهة بلاد الروم، وبلاد السند ، وكابل ، والأهواز ، وبلاد ما وراء النهر، وشمال أفريقيا ، حتى وصلت إلى أكبر اتساع لدولة في تاريخ الإسلام الدولة الاموية ، وقد أنشأ معاوية أول أسطول حربي في تاريخ الإسلام وفتح به جزيرة قبرص وصقلية ومناطق وجزر في البحر الأبيض المتوسط.

استطاع معاوية أن يضيق الخناق على الدولة البيزنطية من حدود دولته بالحملات المستمرة والاستيلاء على جزر رودس وأرواد ، وقد كان لجزيرة ارواد على الساحل الشامي في سوريا أهمية خاصة لقربها من القسطنطينية، حيث اتخذ منها الأسطول الإسلامي في حصارهِ الثاني للمدينة أو حرب السنين السبع 54 ـ 60 هـ قاعدة لعملياته الحربية، وذلك أن معاوية أعد أسطولاً ضخمًا وأرسله ثانية لحصار القسطنطينية, وظل مرابطًا أمام أسوارها من سنة 54 هـ إلى سنة 60 هـ، وكانت هذه الأساطيل تنقل الجنود من هذه الجزيرة ارواد إلى البر لمحاصرة أسوار القسطنطينية، وقد أرهق هذا الحصار البري والبحري والبيزنطيين كما أنزل جيش المسلمين بالروم خسائر فادحة، وعلى الرغم من ذلك فلم يستطع المسلمون فتح القسطنطينية.

ومن أجل بناء أسطول إسلامي بحري قوي، أقام معاوية دارًا لصناعة السفن البحرية في مدن ساحل الشام وفي جزيرة الروضة ، كما نفذ معاوية خطة لنقل أعداد من العرب المسلمين إلى الجزر في البحر الأبيض المتوسط لحمايتها ونشر الإسلام على ربوعها. فتم نزول المسلمين بصقلية عام 48هـ، واستطاع فضالة بن عبيد الأنصاري فتح جزيرة (جربة) عام 49هـ وقد سار إليها على رأس شاتية في ذلك العام.

حسن سياسته رضي الله عنه
1-انشاء الدواوين المركزيه: أ-ديوان الرسائل:هو الهيئه المشرفه على تحرير رسائل الخليفه وأوامره وعهوده. ب-ديوان الخاتم:انشأ معاويه ديوان الخاتم لتحقيق السريه والامان لمراسلات الدوله.ج-ديوان البريد:حيث ادخل نظام البريد الى الدوله الاسلاميه. د-نظام الكتبه:حيث عين كاتبا لديوان الرسائل،وكاتبا لديوان الخراج،وثالثا لديوان الجند،ورابعا لديوان، الشرطه وخامسا لديوان القضاء.

2-توطين الامن في خلافته
: 1-الحاجب:حيث كان اول من اتخذ الحاجب في الاسلام،لكي يتجنب محاولات الاعتداء عليه.2-الحرس:وهو ايضا اول من اتخذ الحرس في الدوله الاسلاميه،خوفا من الخوارج الذين يريدون قتله. 3-الشرطه:وظيفتها المحافظه على الامن والنظام.4-حسن اختيار الرجال والاعوان. 5-اتباع سياسه الشده واللين.6 - الاهتمام ببناء الجيش الاسلامي.


روايته رضي الله عنه
حدّث عن النبي صلى الله عليه وسلم، وعن أخته أمّ المؤمنين أمّ حبيبة، وعن أبي بكر وعمر، وحدّث عنه: عبد الله بن عباس، وعبد الله بن الزبير، والنعمان بن بشير، وجرير بن عبدالله، وسعيد بن المسيّب وغيرهم. من ذلك حديث (من يرد الله به خيرًا يفقّهه في الدين) وحديث (تفترق أمّتي ...) و (الطائفة المنصورة...) وغيرها من الأحاديث.

اقوال النبي صلى الله عليه وسلم فيه والصحابة والتابعين

ثبت في الصحيح أنه كان فقيهاً يعتد الصحابة بفقههِ واجتهاده ؛ فقد روى البخاري في صحيحه في كتاب المناقب عن أبي مليكة قال: "أوتر معاوية بعد العشاء بركعة وعنده مولى لابن عباس ؛ فأتى ابن عباس فأخبرهُ، فقال: دعهُ؛ فإنه قد صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وفي رواية أخرى قيل لابن عباس: "هل لك في أمير المؤمنين معاوية فإنه ما أوتر إلا بواحدة، قال: أصاب فإنه فقيه .
وقد كان لمعاوية شرف قيادة أول حملة بحرية، وهي التي شبهها النبي صلى الله عليه وسلم بالملوك على الأَسِرَّة ؛ فقد روى البخاري في صحيحه من طريق أنس بن مالك : "عن خالته أم حرام بنت ملحان قالت: نام النبي صلى الله عليه وسلم يومًا قريبًا مني، ثم استيقظ يبتسم، فقلت: ما أضحكك؟ قال: أناس من أمتي عرضوا علي يركبون هذا البحر الأخضر كالملوك على الأسرة، قالت: فادع الله أن يجعلني منهم، فدعا لها، ثم نام الثانية، ففعل مثلها فقالت قولها، فأجابها مثلها، فقالت: ادع الله أن يجعلني منهم، فقال: أنت من الأولين، فخرجت مع زوجها عبادة بن الصامت غازيًا أول ما ركب المسلمون البحر مع معاوية، فلما انصرفوا من غزوتهم قافلين فنزلوا الشام، فَقُرِّبَت إليها دابة لتركبها فصرعتها فماتت.." .
وأخرج البخاري : من طريق أم حرام بنت ملحان ا قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "أول جيش من أمتي يغزون البحر قد أوجبوا"..قالت أم حرام: قلت: يا رسول الله أنا فيهم؟ قال: أنتِ فيهم، ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم "أول جيش من أمتي يغزون مدينة قيصر ـ أي القسطنطينية -مغفور لهم"..فقلت: أنا فيهم يا رسول الله ؟ قال: لا. ومعنى أوجبوا : أي فعلوا فعلاً وجبت لهم به الجنة.." ، ومن المتفق عليه بين المؤرخين أن غزو البحر وفتح جزيرة قبرص كان في سنة 27 هـ في إمارة معاوية على الشام أثناء خلافة عثمان .
قال الصحابي سعد بن أبي وقاص عنهُ: ما رأيت أحدًا بعد عثمان أقضى بحق من صاحب هذا الباب ( يعني معاوية ) .
وروى الإمام البخاري: قال النبي صلى الله عليه وسلم: " أول جيش من أمتي يغزون البحر قد أُوجِبوا ". وكانت أول غزوة بحرية بقيادة معاوية في عهد أمير المؤمنين عثمان متجهة لفتح قبرص.
وروى الإمام الهيثمي: قال النبي صلى الله عليه وسلم عن معاوية: " أول هذا الأمر نبوةً ورحمة، ثم يكون خلافةً ورحمة، ثم يكون ملكاً ورحمة ". فمعاوية أول ملوك الرحمة مباشرةً بعد حقبة خلافة الرحمة
وقال ابن عباس: " ما رأيت رجلاً أخلق للملك من معاوية، لم يكن بالضيّق الحصر ". وعنه قال: " إذا ذهب بنو حربٍ ذهب حلماء الناس "، -وحرب هذا جد معاوية لأبيه- .
وقال ابن عمر:: " ما رأيت بعد رسول الله أسود من معاوية " -أي: من السيادة-، قيل: " ولا أبو بكر وعمر؟ "، فقال: " كان أبو بكر وعمر خيراً منه، وما رأيت بعد رسول الله أسود من معاوية ".
قال كعب بن مالك: " لن يملك أحدٌ هذه الأمة ما ملك معاوية ".
وعن قبيصة بن جابر قال: " صحبت معاوية فما رأيت رجلاً أثقل حلمًا، ولا أبطل جهلاً، ولا أبعد أناةً منه ".
عن أبي إسحاق قال: " كان معاوية؛ وما رأينا بعدهُ مثله ".
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 21-09-2017, 04:22 PM
الصورة الرمزية عبد الكريم الرازي
عبد الكريم الرازي عبد الكريم الرازي غير متواجد حالياً
(مدير عام) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 1,602
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة
فيجب على كل مسلم أن تكون عنده هذه الترجمة يقرئها لأولاده وطلابه في هذا الزمن الذي يسب فيه هؤلاء الصحابة الكرام ويعتدى عليهم ظلما وعدوانا[/color][/size]
بورك فيكم سيدي الشيخ مصطفى
رضي الله عن سيدنا معاوية و عن سائر الصحب الكرام
اللهمّ إنّا نعوذ بك من السلب بعد العطاء
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 24-09-2017, 06:21 PM
الصورة الرمزية أحمد الهاشمي
أحمد الهاشمي أحمد الهاشمي غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 1,143
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الكريم الرازي مشاهدة المشاركة
بورك فيكم سيدي الشيخ مصطفى
رضي الله عن سيدنا معاوية و عن سائر الصحب الكرام
اللهمّ إنّا نعوذ بك من السلب بعد العطاء
الطرطوشي افتى بهذا : مذهب الصوفية بطالة،وجهالة،وضلالة ...

فإن كنت لا تدري فتلك مصيبة وإن ...

فما أنت فاعل يا أخ أتتنصل من التصوف أم ترد فتوى الطرطوشى وقد أطلق القول وما استثني، قال مذهب الصوفية هكذا بالإطلاق وهذا حد الاستقصاء، فإن كان عندك الأمر سيان فما هو حال المسلمين المتصوفة بما فيهم أيمة هذه الأمة: جهال ضلال ؟؟؟


اللهم إن نسألك العفو والعافية لنا ولجميع المؤمنين
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 26-09-2017, 12:26 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

اعلم أن الإمام الطرطوشي : إمام كبير يدور عليه أحد المذاهب الأربعة ألا وهو مذهب مالك فأيمة المالكية الذين جاؤا بعده من تلاميذه وتلك ءاية على قبوله وعظيم شأنه
فكان عليك أن تتأدب معه ولا تقول له ما كتبته مما هو مسطر أعلاه ونصه :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الهاشمي مشاهدة المشاركة
لا أدري لم إلا أنه يستوقفني قول أحمد : اعلم أن عليا كان كثير الأعداء؛ ففتش له أعداؤه شيئا؛ فلم يجدوه فجاؤا إلى رجل قد حاربه وقاتله؛ فأطروه كيدا منهم له

وكأني أنظر الى الغزالي يقلب يديه متعجبا مثلي
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 26-09-2017, 04:08 PM
الصورة الرمزية عبد الكريم الرازي
عبد الكريم الرازي عبد الكريم الرازي غير متواجد حالياً
(مدير عام) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 1,602
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الهاشمي مشاهدة المشاركة
الطرطوشي افتى بهذا : مذهب الصوفية بطالة،وجهالة،وضلالة ...

فإن كنت لا تدري فتلك مصيبة وإن ...

فما أنت فاعل يا أخ أتتنصل من التصوف أم ترد فتوى الطرطوشى وقد أطلق القول وما استثني، قال مذهب الصوفية هكذا بالإطلاق وهذا حد الاستقصاء، فإن كان عندك الأمر سيان فما هو حال المسلمين المتصوفة بما فيهم أيمة هذه الأمة: جهال ضلال ؟؟؟


اللهم إن نسألك العفو والعافية لنا ولجميع المؤمنين
لا أسلّم لك الإطلاق الذي تزعمه في فتوى الإمام ، فالجواب على قدر السؤال ، و الحالة التي وصفها السائل و يريد الجواب عنها ، هي ما يُبيّن من المقصود من كلام الإمام الطرطوشي ، رحمة الله عليه
و قد كان السؤال عن أقوام يأكلون و يضربون بالقضيب على الأديم و يرقصون...
فجليّ أنّ الإمام لا يريد من كان تصوّفه سكون و وقار
و هذا الإمام الذي تغمزه قد شهد له من هو خير منّي و منك من العلماء الثقاة ، بالزهد و الورع و التقوى ، و إدباره عن الدنيا ، و إقباله على الآخرة ، و رضاه بالقليل ، و أنّ دينه كان أكثر من علمه ، و ووو إلخ.
فإن لم يكن هذا هو التصوّف الحقّ فما التصوّف إذا ؟

المهمّ الرجل قال أنّه أعدّ ما يلقى به ربّه :
كان يقول : "إن سألني الله تعالى عن المقام بالإسكندرية - لما كانت عليه أيام الشيعة العبيدية من ترك إقامة الجمعة ، ومن غير ذلك من المناكر التي كانت في أيامهم - أقول له :وجدت قوما ضلالا ، فكنت سبب هدايتهم"

و كما قال المولى جلّ و علا :
"قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَىٰ شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَىٰ سَبِيلًا"

آخر تعديل بواسطة عبد الكريم الرازي ، 26-09-2017 الساعة 04:13 PM
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 26-09-2017, 08:06 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,465
افتراضي

قد يمدح العلماء التصوف باعتبار وقد يذمونه باعتبار

فإذا مدحوه فهم يعنون ماصفا منه من البدع
وإذا ذموه فهم يعنون ما تلطخ منه بالبدع وما أكثره :


وإليك أمثلة على ذلك :

فهذا الإمام الشاطبي يمدح الصوفية ثم يذمهم

قال الشاطبي يمدحهم :

في كتابه الإعتصام ص141مانصه :
" وفي غرضي إن فسح الله في المدة وأعانني بفضله ويسر لي الأسباب أن ألخص في طريقة القوم أنموذجا يستدل به على صحتها وجريانها على الطريقة المثلى"[2].


وقال الشاطبي يذمهم :في كتابه الاعتصام أيضا مانصه (ص 405-406):


[وأما المقلد فكذلك أيضا لأنه يقول فلان المقتدى به يعمل بهذا العمل ويتنى كاتخاذ الغناء جزءا من أجزاء طريقة التصوف بناء منهم على أن شيوخ التصوف قد سمعوه وتواجدوا عليه ومنهم من مات بسببه وكتمزيق الثياب عند التواجد بالرقص وسواه لأنهم قد فعلوه وأكثر ما يقع مثل هذا في هؤلاء المنتمين إلى التصوف
وربما احتجوا على بدعتهم بالجنيد والبسطامى والشبلى وغيرهم فيما صح عندهم أو لم يصح ويتركون أن يحتجوا بسنة الله ورسوله وهي التي لا شائبة فيها إذا نقلها العدول وفسرها أهلها المكبون على فهمها وتعلمها
ولكنهم مع ذلك لا يقرون بالخلاف للسنة بحتا بل يدخلون تحت أذيال التأويل إذ لا يرضى منتم إلى الإسلام بإبداء صفحة الخلاف للسنة أصلا. اهـ الإعتصام (ص 405-406)


ومن طالع تفسير الإمام القرطبي وجد كثيرا من مدحهم وكثيرا من ذمهم

وكل ذلك باعتبار

ومثل ذلك كلام الحافظ ابي زرعة الرازي في التصوف :

قال البرذعي : سئل أبو زرعة عن المحاسبي وكتبه ، فقال للسائل : إياك وهذه الكتب ، هذه كتب بدع وضلالات ، عليك بالأثر فإنك تجد فيه ما يغنيك عن هذه الكتب. قيل له : فيه ذه الكتب عبرة ، فقال : من لم يكن له في كتاب الله عبرة فليس له في هذه عبرة ،بلغكم أن مالك بن أنس أو سفيان الثوري أو الأوزاعي أو الأئمة صنفوا كتباً في الخطرات والوساوس وهذه الأشياء ، هؤلاء قوم قد خالفوا أهل العلم ....... ثم قال: ما أسرع الناس إلى البدع.
تهذيب التهذيب" (2ـ135)





وإليك تعليق الذهبي على كلام الحافظ أبي زرعة :

قال الذهبي مُعلقاً على كلام أبي زرعة في ميزان الاعتدال (1ـ431 ) : ((وأين مثل الحارث؟ فكيف لو رأى أبو زرعة تصانيف المتأخرين كالقوت لأبي طالب، وأين مثل القوت ! كيف لو رأى بهجة الأسرار لابن جهضم ،وحقائق التفسير للسلمي لطار لُبُّه.
كيف لو رأى تصانيف أبي حامد الطوسي في ذلك على كثرة ما في الإحياء من الموضوعات؟!! - يعني كتاب أبي حامد الغزالي الطوسي : الإحياء - ، كيف لو رأى الغنية للشيخ عبد القادر!كيف لو رأى فصوص الحكم والفتوحات المكية؟!
بلى لما كان لسان الحارث لسان القوم في ذلك العصر كان معاصره ألف إمام في الحديث، فيهم مثل أحمد بن حنبل وابن راهويه، ولما صار أئمة الحديث مثل ابن الدخميس، وابن حانه كان قطب العارفين كصاحب الفصوص وابن سفيان. نسأل الله العفو والمسامحة آمين )) . انتهى كلام الذهبي
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 27-09-2017 الساعة 10:37 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 05:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر