::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > الموضوعات العامة
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-07-2017, 01:47 PM
السعيد شويل السعيد شويل غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 247
افتراضي مَن هم أعداء الإسلام

مَن هم أعداء الإسلام
************************************************** **********************************************
.................................................. .................................................. ..
...
هناك من الخلق من هم غافلين لم يبلغهم بشير أو نذير .. وهناك من علموا وبلغهم هذا الدين ولم تبلغهم الدعوة إليه للتصديق والإيمان به ..
وهناك من ظلوا على دين آبائهم فى غيهم وضلالهم ولم يتبعوا دين الإسلام ولكنهم نزلوا على حكم الله ورسوله وأقروا بما فرضه الله عليهم من الجزية ..
.. هؤلاء جميعاً ليسواْ بأعداء ..
حثنا الله على المودة والبر بهم وأمرنا بالقسط والعدل لهم وأحل الله لنا الأكل والشرب من طعامهم وحسن المعاشرة فى صحبتهم وعدم الإساءة إليهم والتعامل
معهم فى كافة ضروب ومختلف المعاملات .. فقال عز وجل :
{ لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ }

*****
أعداء الإسلام هم كل من بلغهم هذا الدين وعلموه علم اليقين فأنكروه وكذبوه وصدّوا عنه وحاربوه ..
هم من قاتلوا المسلمين وسفكوا دماءهم واستباحوا أموالهم ونهبوا ثرواتهم وانتهكوا حرماتهم ومقدساتهم واستولوا على أرضهم وأخرجوهم من ديارهم ..
ومن ظاهروهم وساندوهم كفراً وحسداً أو ظلماً وبغياً .. ومن أعانهم من المسلمين وأمدوهم بالثروات أو بالمال وبالقول أو بالفعل ..
.. هؤلاء هم الأعداء ..
هم من أمرنا الله بقتالهم لنصرة دين الله ورفع رايته فقال جل شأنه :
{ وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لاَ تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلّهِ } .. { وَأَخْرِجُوهُم مِّنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ } .
نهانا الله عن الإحسان والمودة والبر بهم وحثنا على الشدة والغلظة لهم .. وأمرنا الله أن نعد العدة والعتاد والقوة لقتالهم
واستئصال شأفة من يظاهرهم ويساندهم وكل من يعاونهم من العملاء والمنافقين .. فقال جل ذكره :
{ إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَن تَوَلَّوْهُمْ وَمَن يَتَوَلَّهُمْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ} ..

*****
الغافلون إن لم يبلغهم بشير أو نذير فهم مازالوا يقبعون فى جهل وجاهلية .. لابد لهم من نذير ..
فهؤلاء فى مختلف أقطارهم وشتى بلادهم وبلدانهم قد انغمسوا فيما ألِفوه وورثوه عن آبائهم من كفر وغى وضلال ..
عاتقهم يقع على " العلماء " .. فلقد جعل الله هذه الطائفة ورثة للأنبياء لما أوجبه الله عليهم من أن يقوموا ببلاغهم ودعوتهم إلى الإسلام لغفلتهم
وجهلهم وعدم علمهم .. ولم يكلفهم الله فى ذلك إلا بالبلاغ وهو ماكلف الله به نبيه ورسوله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فقال له جل شأنه :
{ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ } .. ويقول عز وجل : { فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ } ..
من آمن منهم فقد اهتدى له مالنا وعليه ماعلينا .. ومن لم يؤمن فلسنا بوكلاءٍ عنهم ولا أى منا بحفيظٍ عليهم ..
يقول جل ذكره : { فَإِنْ أَعْرَضُوا فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً إِنْ عَلَيْكَ إِلَّا الْبَلَاغُ } .
من شاء منهم أن يؤمن فليؤمن ومن شاء منهم أن يكفر فليكفر .. لا إجبار ولاغصب ولا إكراه لهم ..
فبدعوتهم وبلاغهم قد تبين لهم سبيل الهدى والرشاد من الكفر والضلال . وتم إرشادهم إلى طريق الحق الذى يهديهم إلى متبوأ الأبرار وتحذيرهم من
الباطل الذى يُودى بهم ويسوقهم إلى جحيم النار .. يقول جل شأنه :
{ لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ } .. { أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ } .
...
( من أعرض منهم من بعد البلاغ يخضع لحكم الله ورسوله .. إن كانوا كفاراً يعبدون غير الله فقد أمرنا بقتالهم ..وإن كانوا يهوداً أو نصارى
فرضت عليهم الجزية فإن امتنعوا عنها قوتلوا عليها حتى يدفعوها وهم صاغرين ) .
.......
ومن بلغهم القرآن أو بلغهم دين الإسلام أو ذكر نبى الله عليه الصلاة والسلام .. فقد بلغهم النذير ..
وأصبحت حجة الله قائمة عليهم ولاحجة لهم أمام الله فى يوم القيامة ( بعدم وصول بلاغ المسلمين إليهم ) .. يقول العزيز الحكيم :
{ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لأُنذِرَكُم بِهِ وَمَن بَلَغَ } .
إن يسّر الله لهم العلم والتعلم وجب عليهم البحث عن هذا الدين للتصديق والإيمان به والعمل بما شرعه الله فيه من عبادات ومعاملات ومن تعاليم وأحكام ..
وإن لم ييسر الله لهم طلب العلم لإدراك الحق والإيمان به فشأنهم كشأن من لم يبلغهم بشير أو نذير على العلماء بلاغهم حتى ولو كانوا فى أقاصى الأرض .
.......
ومن نزلوا على حكم الله ورسوله من اليهود والنصارى وأقروا بما ضربه الله وفرضه عليهم من الجزية ..
هؤلاء .. إن ظلوا على دينهم ولم يصدوا عن الدين ويقاتلوا المسلمين أو يخرجوهم من ديارهم .. فهم ليسواْ بأعداء ..
ولكنهم غير راشدين
ارتضوا النقص والدنية ( ببقائهم على الديانة اليهودية أو الديانة النصرانية ) وآثروها على العزة والشموخ والرفعة والمغفرة من الله ( بعدم الإيمان واتباع دين الإسلام ) ..

*******
أعداء الإسلام هم كل من كفروا بوحدانية الله وعبدوا إلهاً غير الله أو آلهة من دون الله ولم يدينوا بدين الهدى والحق ..
ومن أعرضوا ولم ينزلوا على حكم الله ورسوله من اليهود والنصارى وأبوا ما ضرب الله وفرضه عليهم من الجزية ..
وهم من صدوا عن دين الله وحاربوا شريعة الله .. ( سواء كانوا من المسلمين أو من غير المسلمين ) ..
ومن سفكوا دماء المسلمين واستباحوا أموالهم وأخرجوهم من ديارهم .. وكذلك من ظاهروهم وساندوهم ..
وكل من والوهم وأعانوهم من المسلمين وأمدوهم بالثروات أو بالمال وبالقول أو بالفعل ..
ومن باعوا دينهم بدنياهم وكتموا ولم يبينوا ما أنزل الله فى كتابه وسنة رسوله ونبيه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ..
هؤلاء هم أعداء الله وأعداؤنا وأعداء الإسلام ..
.................................................. .................................................. ..
************************************************** ***************************************
سعيد شويل
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 10:41 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر