::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > الزهد والرقائق
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 18-05-2017, 02:36 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,470
افتراضي من لي بشرح و تعليق على حجة الوداع :

من لنا بتعليق على حديث جابر في حجة الوداع
وهو الحديث الذي وصف به جابر رحلة حجة الوداع من بداية ركوبه لناقته القصواء واستوائها به على البيداء وقول جابر : نظرت إلى مد بصري بين يديه من راكب وماش وعن يمينه مثل ذلك وعن يساره مثل ذلك ومن خلفه مثل ذلك وما تخلل تلك الرحلة من وقائع تطرب لها نفوس أهل الفتوة والمكارم كتحريش علي رضي الله عنه على فاطمة وكالقبة التي ضربت لرسول الله صلى الله عليه وسلم بنمرة فنزل بها حتى إذا زاغت الشمس أمر بالقصواء فرحلت له فأتى بطن الوادي فخطب الناس ثم أذن ثم أقام فصلى الظهر ثم أقام فصلى العصر ولم يصل بينهما شيئا ثم ركب رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أتى الموقف فجعل بطن ناقته القصواء إلى الصخرات وجعل حبل المشاة بين يديه واستقبل القبلة فلم يزل واقفا حتى غربت الشمس

وكإردافه لأسامة الحب بن الحب وكإردافه للفضل بن العباس
وكقدوم علي من اليمن


فقد هام أهل المحبة بهذه الحجة لا يقرؤونها للأحكام فقط بل ليعيشوا مع رسول الله وأصحابه

ولما حج الإمام ابن جابر الأندلسي وقف بعرفات عند الصخرات :

وقال في قصيدته في الحج :

وفي موقف المختار بالصخرات قــد**وقفنا بحيث التربُ قد فاخر الِتبرا
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-05-2017, 02:49 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,470
افتراضي

ومانريد إلا أن يقرأ أحد الشيوخ هنا حديث جابر في صحيح مسلم بشرح النووي وإذاكانت هناك كلمة غامضة يشرحها شرحا خفيفا
و سوف يرى لذلك إن شاء الله تعالى بركات عظيمة
وكيف لاتنهمر عليه البركات والخيرات وتسهل أموره وقد علم الناس منازل المصطفى صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع تلك المنازل التي مانزل بواحد منها إلا امتلأ من كل خير [ منى وعرفات والمزدلفة والصفا والمروة وزمزم ]

قال الإمام ابن جابر الأندلسي في وصفة لحجته بعد ماذكر منازل المصطفى عليه الصلاة والسلام :

ذكرتُ طريق القاصدين لوجهه**لأُوقظ عزم المرء إن نام واغترا
وأعربتُ عن آثاره وديــــــــاره**لأجعله يوم القيــــــــامة لي ذُخرا
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-05-2017, 02:50 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,470
افتراضي

قال الإمام ابن جابر الأندلسي أيضا :

ولمّا دنَوا من كعبة الله أبصـــــروا**بدائع حسن تُخجل الكاعب البِكـرا
فمالوا إلى الركن الشريف وقبّلـوا**كما قبّل المشتاق من كاعب ثغــرا
فطافوا وختماً بالمقام تركّعــــــــوا**وفازوا بأمنٍ بعدما دخلوا الحِجرا
ومُلتَزَم البيتِ المكرَّمِ لازمـــــــــوا**وإنْ علِقوا بالستر كان لهم سـترا
وقاموا لدى الميزاب يدعون ربَّهم**وفوق الصفا والَوا لِربِّهمُ الذكْــرا
إلى أن وفَوا بالسبع حتى إذا انتهـوا**لِمَرْوَتِهم كرّوا لنحْوِ الصفا كـرّا
ومن زمزم العذب المذاق تضلّعوا**فما رجعوا إلا وقد شفَوا الصـدرا
وما ماؤه إلا لما قد شربْتـــــــه**فسلْ عنده ماشئتَ منْ نِعَمٍ تتـرى
طعامٌ لمحتاج وماءٌ لذي ظمــــا**وبرْءٌ لذي ســـــــقْم فكم ألمٍ أبرا

فباتوا بأرضٍ عظّمَ الله ُشأنها**وأطلع خير العــــــــــــــالمين بها بدرا
فكان جميلَ العفو فيها قراهمُ**ومَن حلّ في دار القِرى كيف لا يُقرى
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 18-05-2017 الساعة 02:53 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-05-2017, 10:28 PM
فراج يعقوب فراج يعقوب غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,646
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة
من لنا بتعليق على حديث جابر في حجة الوداع


وفي موقف المختار بالصخرات قــد**وقفنا بحيث التربُ قد فاخر الِتبرا
نعم نعم
مددا يا مانح المدد
صلى الله عليه وآله وسلم
والفقير عند وعده بحول الله وقوته
لكن شُغِلنا حاليا يليالي الاولياء في بلادنا
وذكريات رجب وشعبان
وها هو مقبل رمضان
ثم تشرق أشهر الحج فيكون لحديث الحج عذوبة ومذاق
ولذكر الحجة المباركة وجد واشتياق
بوركت سيدي المحب الناهل من أعذب معين
سيدي الشيخ مصطفى أمين
ودمتم في معية النور المبين
صلى الله عليه وآله وسلم كل وقت وحين
__________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد كريم الآباء والأمهات وعلى آله السادات
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 13-08-2017, 05:57 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,470
افتراضي

«المدينة ومكة محفوفتان بالملائكة على كل نقب منها ملك لا يدخلها الدجال ولا الطاعون» أخرجه أحمد في مسنده).
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 13-08-2017 الساعة 05:59 PM
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 13-08-2017, 06:00 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,470
افتراضي

إني أحن إلى بلاد المصطفى**نعمان مكة والعقيق بطيبة
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 13-08-2017, 10:47 PM
فراج محمود يعقوب فراج محمود يعقوب غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
المشاركات: 60
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة
إني أحن إلى بلاد المصطفى**نعمان مكة والعقيق بطيبة
اللهم صل على سيدنا محمد وآله وسلم
اللهم من علينا والمحبين
بمزيد الحنين
إلى ديار طه الأمين
مكة مولده
وطيبة مشهده
وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم
__________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد كريم الآباء والأمهات وعلى آله السادات
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 27-08-2017, 07:30 PM
ناجح رسلان ناجح رسلان غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
المشاركات: 4
افتراضي

بارك الله فيكم يامولانا وجزاكم خير الجزاء
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 06:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر