::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > المسائل والفتاوى الفقهية
   

المسائل والفتاوى الفقهية ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا للمذاهب الأربعة لا يخرج عنها.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 29-12-2013, 05:28 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي خريطة انتشار المذهب الشافعي في العالم الإسلامي ..

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

بعد الاستعراض التاريخي السريع لمراحل تأسيس المذهب وانتشاره واستقراره ، يجدر أن نتعرف على واقع المذهب الشافعي حاليا من حيث الأماكن التي ينتشر فيها مُتِّبعوه في العالم الإسلامي والمجتمعات التي تتبناه مذهبا ، وهذا الرصد فرع من علم إحصاء السكان أو ما يسمى (الديموغرافيا) .
لنتعرف على مدى أهمية دراسة هذا المذهب من خلال البقعة الجغرافية الواسعة التي ينتشر فيها ، والأعداد الكبيرة من المسلمين التي تعتنقه مذهبا .
فبشكل إجمالي ، يجمل الباحثون أماكن انتشار المذهب بقولهم :
(ينتشر المذهب الشافعي في كل أرجاء العالم الإسلامي؛ فقد انتشر قديماً في كل مكان حط فيه الشافعي رحاله. وقد كان مقلدوه في مصر أكثر مما سواها، حيث تغلب على المذهبين الحنفي والمالكي، لكن أُبْطِلَ العمل به بمجيئ الدولة الفاطمية التي استبدلت به مذهب الشيعة الإمامية ، لكنه عاد مرة أخرى للعمل به في عهد الدولة الأيوبية وبعدها في عهد المماليك إلى أن أُوقِفَ العمل به في عهد الدولة العثمانية؛ التي حصر حكامها القضاء في المذهب الحنفي لأنه مذهبهم. وإذا كان المذهب الشافعي قد فقد مكانته الرسمية في مصر، إلا أنه قد بقيت منزلته لدى الشعب المصري، فإنه هو والمذهب المالكي قد تغلغلا في النفوس؛ لذا نجد أن أغلب سكان الوجه البحري (الشمال) يعملون بالمذهب الشافعي، بينما أغلب سكان صعيد مصر (الجنوب) يعملون بمقتضى الفقه المالكي.
أما في بلاد الشام، فقد حل المذهب الشافعي محل مذهب الأوزاعي بتولي أبي زرعة الشافعي قضاء دمشق، وذلك عند منتصف القرن الرابع الهجري.
وفي العراق تزاحم المذهب الشافعي ومذهب أبي حنيفة لمكانة الأخير عند الخلفاء والحكام. وقد كان للمذهب الشافعي مكانة عالية لوجود تلاميذ الشافعي الأولين، ولهجرة كثير من أصحاب الشافعي وعلماء الشافعية إلى العراق، فكانت لهم منزلة لدى الخلفاء وإن كان القضاء عند الحنفية.
وفي بلاد خراسان وسجستان وما وراء النهر، انتشر المذهب الشافعي، وقد ساعد على انتشاره علماء من أمثال محمد بن إسماعيل الشاشي، وعبدالله المروزي، وأحمد بن سيار ، ويعقوب الإسفراييني.
وانتشر هذا المذهب في أقصى بلاد الشرق كإندونيسيا، وماليزيا، والفلبين، وسريلانكا، وأستراليا وبعض أجزاء من الهند. كما انتشر في اليمن وأجزاء من الحجاز، لكنه لم ينتشر في بلاد المغرب ولا في الأندلس لتمكن المذهب المالكي وغلبته فيها) ([1]).

وسأفصل القول في كل منطقة من هذه المناطق ، مستعرضا تاريخ دخول المذهب إليها ، ونسبة تواجد الشافعية بها ما أمكن :

1- مصر : انتشر المذهب الشافعي بمصر لأن الشافعي أقام بها آخر حياته .. ومع أن المذهب الحنفي له سلطان لأنه مذهب الدولة العباسية ، والمذهب المالكي أيضاً لوجود تلاميذ الإمام مالك ، كان المذهب الشافعي ينازعهما السلطان في الشعب ، واستمر سلطانه في مصر حتى بعد أن غلبت الدولة الفاطمية عام 385هـ .
يقول التاج السبكي(ت771هـ) ([2]) :
(ومنهم أهل الشام ومصر ، وهذان الإقليمان وما معهما من عيذاب وهي منتهى الصعيد إلى العراق مركز ملك الشافعية منذ ظهر مذهب الشافعي اليد العالية لأصحابه في هذه البلاد ، لا يكون القضاء والخطابة في غيرهم ، ومنذ انتشر مذهبه لم يُوَلَّ أحد قضاء الديار المصرية إلا على مذهبه ) ([3])
ولما آل الحكم إلى الأيوبيين عاد المذهب الشافعي إلى مصر بقوة ، وجعل له السلطان الأكبر في الدولة مع سلطانه الروحي في الشعب ، واستمر سلطانه مستمرا إلى عصر المماليك ، ولما استولى العثمانيون على مصر جعلوا للمذهب الحنفي المكان الأول ، ثم جاء محمد علي باشا(ت1265هـ) ([4]) فألغي العمل بالمذاهب الأخرى غير المذهب الحنفي ، وبقي للشافعي والمالكي مكانهما في الشعب ([5]) ..
يقول ابن خلدون (ت808هـ) : (وأما الشافعي فمُقَلِّدُوه بمصر أكثر مما سواها) ([6])
ويقول أحمد تيمور باشا (ت1348هـ) ([7]) (ويغلب في مصر الشافعي والمالكي ، الأول في الريف ، والثاني في الصعيد والسودان) ([8])
ويقول أحمد شلبي : (مذهب الشافعي هو مذهب الأغلبية الساحقة من سكان مصر) ([9]) (ولا يزال يدرس المذهب الشافعي بحماسة في الجامع الأزهر) ([10])

يتبع ..

----------------------------

([1]) الموسوعة العربية العالمية ، (مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع ، الرياض ، ط1 ، 1416هـ) (3/3) .

([2])عبد الوهاب بن علي بن عبد الكافي السبكي، أبو نصر: قاضي القضاة، المؤرخ، الباحث. ولد في القاهرة، وانتقل إلى دمشق مع والده، فسكنها وتوفي بها. وكان طلق اللسان، قوي الحجة، انتهى إليه قضاء في الشام وعزل . من تصانيفه ، طبقات الشافعية الكبرى ، ومعيد النعم ومبيد النقم ، وجمع الجوامع ، وغيرها . العسقلاني ، الدرر الكامنة (2/425) .

([3])التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/326).

([4]) محمد علي (باشا) ابن إبراهيم آغا بن لي، المعروف بمحمد علي الكبير: مؤسس آخر دولة ملكية بمصر(الزركلي ، الأعلام 6/298) .

([5]) أبو زهرة ، تاريخ المذاهب الإسلامية ، (دار الفكر العربي) ص449 .

([6])ابن خلدون ، المقدمة (1/449).

([7])أحمد بن إسماعيل بن محمد تيمور ، عالم بالأدب، باحث، مؤرخ مصري ، من أعضاء المجمع العلمي العربي، مولده ووفاته بالقاهرة ، جمع مكتبة قيمة ، له مؤلفات وأبحاث قيمة . (الزركلي ، الأعلام 1/100) .

([8]) أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة وانتشارها عند جمهور المسلمين (دار القادري ، بيروت ، ط1 ، 1990م) ص87 .

([9]) أحمد شلبي ، المجتمع الإسلامي (مكتبة النهضة المصرية ، ط4) (3/243) .

([10]) مجموعة مترجمين ، دائرة المعارف الإسلامية ، 1933م ، (13/76) .
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-12-2013, 05:34 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي


2- الشام : ونقصد بالشام هنا (سوريا والأردن وفلسطين ولبنان) ..
يقول التاج السبكي(ت771هـ) : (ولم يُوَلَّ في الشام قاضٍ إلا على مذهبه إلا البلاساغوني ، وجرى له ما جرى ، فإنه ولي دمشق وأساء السيرة ثم أراد أن يعمل في جامع بني أمية إماما حنفيا ، وجامع بني أمية منذ ظهور مذهب الشافعي لم يؤم فيه إلا شافعي ولا صعد منبره غير شافعي ) ([11])
وأهل الشام كانوا على مذهب الأوزاعي في القضاء ، حتى ولي القضاء أبو زرعة الدمشقي الشافعي (ت302هـ) ، فانتشر المذهب بالشام . وحظي بدعم الأيوبيين والمماليك كما هو الحال في مصر ، مع ملاحظة أنه يقاسم المذهب الحنفي([12]) .
ويقدر أحمد تيمور باشا نسبة الشافعية بنحو الربع من أهل الشام ([13]) ، والآن توجد حركة ظاهرة في المساجد والمعاهد الشرعية لتدريس المذهب الشافعي بدمشق خصوصاً .

3- العراق :
يقول التاج السبكي(ت771هـ) : (واعلم أن أصحابنا فرق تفرقوا بتفرق البلاد فمنهم أصحابنا بالعراق كبغداد وما والاها ) ([14]) وقد تقدم أن هناك طريقة فقهية تسمى (طريقة العراقيين) .
ومع ما للمذهب الشافعي من مكان عند أهل العراق لم يستطع أن يغالب المذهب الحنفي القضاء ، وفي السلطان عند الشعب ([15])، حتى إن الخليفة القادر بالله(ت422هـ) ولى قاضيا شافعيا لبغداد ، فثار أهلها ، فاضطر الخليفة إلى إرضاء أكثر الشعب ، وعزل القاضي الشافعي([16]) ربما يعود ذلك لمقام الإمام أبي حنيفة في بغداد (الأعظمية) ..

4- كردستان : وهي المناطق التي يقطنها الشعب الكردي ، وهي منطقة كبيرة تمتد من شمال العراق ، وجنوب تركيا ، وشمال سوريا ، وغرب إيران ، وتصل إلى أرمينية والشيشان وداغستان ، وغالبيتهم يتبعون المذهب الشافعي([17]) ، ولهم جهود جليلة في خدمة المذهب .
ومن أشهر أعلامهم : الشيخ العلامة محمد بن عبدالرسول البرزنجي (1103هـ) ([18]) ومحمد بن سليمان الكردي (ت1194هـ) ([19]) ومن متأخريهم الشيخ محمد أمين الكردي ([20]) ، وللشيخ عبدالكريم المدرس (ت1428هـ) مفتي العراق السابق كتاب جمع فيه تراجم لعلماء الأكراد ومصنفاتهم سماه (علماؤنا) .

يتبع ..
---------------------------------

([11])التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/326).

([12]) أبو زهرة – تاريخ المذاهب الإسلامية ، (دار الفكر العربي) ص449 .

([13])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص87 .

([14]) التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/324).

([15]) آدم متز ، الحضارة الإسلامية في القرن الرابع الهجري ، ترجمة : محمد أبو ريدة (دار الكتاب العربي ، بيروت ، ط4 ، 1387هـ)ص392 .

([16]) أبو زهرة – تاريخ المذاهب الإسلامية ص449 .

([17]) انظر : أحمد خليل ، تاريخ الكرد في الحضارة الإسلامية (دار هيرو للنشر والطباعة ، بيروت ، 2007م).

([18])ولد في بلاد شهرزور من بلاد الأكراد ، ورحل في طلب العلم للشام ومصر حتى استقر بالمدينة المنورة وتولى منصب مفتي الشافعية بها إلى أن توفي ودفن بالبقيع . انظر : المرادي ، سلك الدرر ، دار البشائر ، بيروت ، 1408هـ (4/80) .

([19])سيأتي الحديث عنه لاحقاً ص299 .

([20])هو محمد أمين بن فتح الله زاده الكردي الإربلي ، طلب العلم ببلده إربل قرب الموصل ، ثم هاجر للمدينة المنورة ، والتحق بالأزهر واستقر بمصر للتعليم والتصنيف ، حتى توفي بها عام 1332هـ ، له (تنوير القلوب في معاملة المحبوب) في الفقه ، طبع مرارا ، منها بتحقيق محمد علي إدلبي ، دار النهضة الحديثة ، 1988م .
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-12-2013, 06:10 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي


5- أرمينية : المذهب الشافعي هو المذهب الغالب على بلاد أرمينية لأن أغلب مسلميها من أصل كردي ([21]).

6- بلاد فارس (إيران) ([22]):
قال التاج السبكي (ت771هـ) : (ومنهم أهل فارس .. ولم يبرحوا شافعية أو ظاهرية على مذهب داود والغالب عليهم الشافعية وهي مدائن كثيرة قاعدتها شيراز .. ونحو مائة منبر - يعني مائة مدينة - في بلاد أذربيجان وما وراءها يختصُّ بالشافعية لا يستطيع أحد أن يذكر فيها غير مذهب الشافعي ) ([23])
(وكفاك قول أصحابنا تارة : قال الخراسانيون ، وتارة قال المراوزة ، وهما عبارتان عندهم عن مَعْبَر واحد .. وكفاك بأبي زيد المروزي ، وتلميذه القفال الصغير ومن نبغ من شعابهما وخرج من بابهما) ([24])
(ومنهم خلائقُ من بلاد أُخَرَ من بلاد الشرق [ أي شرق إيران حاليا ] على اختلاف أقاليمه واتساع مدنه : كسمرقند ، وبخارى ، وشيراز ، وجرجان ، والري ، وأصبهان ، وطوس ، وساوة ، وهمذان ، ودامغان ، وزنجان ، وبسطام ، وتبريز ، وبيهق ، وميهنة ، وأستراباذ ، وغير ذلك من المدن الداخلة في أقاليم ما وراء النهر ، وخراسان ، وأذربيجان ، ومازندران ، وخوارزم ، وغزنة ، وصحاب ، والغور ، وكرمان ، إلى بلاد الهند ، وجميع ما وراء النهر إلى أطراف الصين وعراق العجم وعراق العرب وغير ذلك ..
وكل هذه كانت تحتوي على مدائن تقر العين وتسر القلب ، إلى حين قدر الله تعالى وله الحمد على ما قضاه خروج جنكزخان ، فأهلك العباد والبلاد ، ووضع السيف واستباح الدماء والفروج ، وخرَّبَ العامر ، ثم تلاه بنوه وذووه ، وأكدوا فعله القبيح وأطدوه ، وزادوا عليه إلى أن وصل الحال إلى ما لا يقوم بشرحه المقال ، واستبيح حمى الخلافة ، وأخذت بغداد على يد هولاكو بن تولى بن جنكزخان ، وقتل أمير المؤمنين وبعده سائر المسلمين ، ورفع الصليب تارة على جدران بني العباس ، وسمع الناقوس آونةً من بيوتٍ أَذِنَ الله أن ترفع ويُذْكَر فيها اسمه ، وانتهكت المحارم ، وخربت الجوامع ، وعُطِّلَتِ المساجد ، وخربت تلك الديار ، ومُحِيَت تلك الرسوم والآثار .
ثم انقضَتْ تِلْكَ البلادُ وأهلُها فكأنها وكأنهم أحلامُ) ([25])
قال ابن خلدون (ت808هـ) : (وقد انتشر مذهبه بالعراق وخراسان وما وراء النهر ، وقاسموا الحنفية في الفتوى والتدريس في جميع الأمصار وعظمت مجالس المناظرات بينهم ، وشحنت كتب الخلافيات بأنواع استدلالاتهم ، ثم دَرَسَ ذلك كله بدروس المشرق وأقطاره ..) ([26])
أثرت الحملة المغولية من قِبَل جنكيز خان وهولاكو.. حيث قام التتر بتصفية العرب وسلالاتهم من تلك البلدان ، وأبادوا الكثير من الفرس كذلك في بلاد ما وراء النهرين.... ثم نشأت الدولة الصفوية في إيران ، وقامت بفرض المذهب الجعفري الإثني عشري ، ودخلت في صراع مع الخلافة العثمانية ، ففرض العثمانيون المذهب الحنفي في شمال ووسط العراق (ما عدا جبال كردستان)، وفرض الصفويون المذهب الشيعي الإمامي في فارس وجنوب العراق ، وبذلك ضعف المذهب الشافعي في تلك البلاد ، مع بقاءه في الأجزاء الساحلية الجنوبية الغربية من إيران حاليا .
يقول أبو زهرة : (وفي فارس هو الذي يجاور المذهب الجعفري) ([27]) .. ومن آخر أعلام الشافعية في إيران الشيخ عبدالله بن حسن آل حسن الكوهجي(ت1400هـ) ([28]).

5- الحجاز : يقول التاج السبكي (ت771هـ) : (وأما بلاد الحجاز فلم تبرح أيضا منذ ظهور مذهب الشافعي وإلى يومنا هذا في أيدي الشافعية القضاء والخطابة والإمامة بمكة والمدينة ، والناس من خمسمائة وثلاث وستين سنة يخطبون في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ويصلون على مذهب ابن عمه محمد بن إدريس ، يقنتون في الفجر ، ويجهرون بالتسمية ، ويفردون الإقامة ، إلى غير ذلك ، وهو صلى الله عليه وسلم حاضر يبصر ويسمع ، وفي ذلك أوضح دليل على أن هذا المذهب صواب عند الله تعالى ) ([29]).
ويؤكد تقديم الشافعية في الحجاز الإسنوي(ت772هـ) حيث يقول : (فإن الشافعي رضي الله عنه وأرضاه ، قد حصل له في أصحابه من السعادة أمور لم تتفق في أصحاب غيره ، منها : أنهم المقدمون في المساجد الثلاثة الشهيرة ، ومنها : أن الكلمة لهم في الأقاليم الفاضلة المشار إليها ، وغالب الأقاليم الكبار العامرة ، المتوسطة في الدنيا ، المتأصلة في الإسلام ، وشعار الإسلام بها ظاهر منتظم ، كالحجاز واليمن ، ومصر ، والشام والعراق ، وخراسان ، وديار بكر ، وإقليم الروم ) ([30])
ويشيد المستشرق الهولندي سنوك ([31]) في مذكراته عن تاريخ مكة المكرمة كثيرا بنشاط علماء الشافعية بمكة في وقته ، وأن عدد العلماء الشافعية المدرسين بالمسجدالحرام يتراوح بين العشرين إلى الثلاثين مدرساً ، ويشير إلى أن المذهب الشافعي كان ذا نفوذ روحي قوي على المكيين ، مع كون العمل في القضاء على المذهب الحنفي مذهب الدولة العثمانية آنذاك([32]) .وهو ما يؤكد أحمد تيمور بقوله (ويغلب على الحجاز المذهب الشافعي والحنبلي) . ([33])



يتبع ..
--------------------------------------------


([21])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص87 .

([22]) دائرة المعارف الإسلامية (13/76) .

([23])التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/326).

([24]) التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/326).

([25]) المصدر نفسه .

([26]) التاج السبكي ، التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى (1/326) .

([27]) أبو زهرة – تاريخ المذاهب الإسلامية ص449 .

([28]) ستأتي ترجمته .

([29]) التاج السبكي ، طبقات الشافعية الكبرى(1/326) .

([30]) الإسنوي ، طبقات الشافعية (1/4) .

([31]) كرستيان هرخرونيه ، مستشرق هولندي ، أقام في " جدة " بالحجاز (سنة 1884) سبعة أشهر، ويقول إنه دخل مكة متسميا بعبد الغفار، ومكث بها خمسة أشهر، واضطر إلى مغادرتها فجأة قبل حلول موسم الحج لانكشاف أمره، ورحل إلى إندونيسيا فأقام 17 سنة ، وعين (سنة 1906م) أستاذا للعربية في جامعة ليدن ، ثم كان مستشارا في الامور الإسلامية والعربية بوزارة المستعمرات الهولندية.له عدة كتب بالألمانية عن الاسلام والمسلمين . الزركلي ، الأعلام (5/221) .

([32]) ك . سنوك هورخرونيه ، صفحات من تاريخ مكة المكرمة (2/316) .

([33])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص88 .
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 30-12-2013, 07:29 AM
محب المالكية محب المالكية غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 111
افتراضي

بارك الله فيكم .. ونفع بالسادة الشافعية ..

ولكن قول السبكي رحمه الله : ( والناس من خمسمائة وثلاث وستين سنة يخطبون في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ويصلون على مذهب ابن عمه محمد بن إدريس ، يقنتون في الفجر ، ويجهرون بالتسمية ، ويفردون الإقامة ، إلى غير ذلك ، وهو صلى الله عليه وسلم حاضر يبصر ويسمع ، وفي ذلك أوضح دليل على أن هذا المذهب صواب عند الله تعالى )!!

ليس هذا دليل قبوله وصوابه لأنك تعلم منذ سنوات من يؤم المسلمين اليوم في المدينة وهو حاضر يبصر ويسمع فهل نقول دليل على صوابه عند الله تعالى ؟ اللهم : لا .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30-12-2013, 10:44 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أخي الفاضل، بارك الله فيك:
هذا رأي الإمام التاج السبكي الشافعي، وليس رأي ..
والرد على إمام علم مثله، يكون برجل علم إمام ..
فإن كنت تريد رأي، فأصل فقه الإمام الشافعي رحمه الله تعالى، هو فقه السنة، أو فقه النقل، أي فقه إمام دار الهجرة تاج الفقهاء رحمه الله تعالى ..
فهو أي الإمام مالك الأصبحي رحمه الله تعالى، أستاذ الإمام الشافعي وله الفضل الأول بمذهب الإمام الشافعي، ثم يأتي فقه الرأي أو فقه العقل الذي أخذه الإمام الشافعي من الإمام القاضي ابن الحسن الشيباني صاحب الإمام الأعظم رحمه الله تعالى، وتلميذه ..
ثم توج الإمام الشافعي المذهبين الأصيلين بمذهب فقه الوسطية، وكان أو من أطلق مبدئ الاجتهاد المطلق، وأول من صنف وقعد فقه الأصول بعد الإمام أبي حنيفة ..
ويبقى فقه السنة فقه الإمام النجم الأصبحي، إن صح نقلاً وعقلاً هو المقدم بشهادة الإمامين أبو حنيفة والشافعي! ..
إلا أن من آيات تميز الفقه الشافعي أنه أنضوى تحت لواءه أعلام جهابزة من الأئمة الأصوليين أمثال: الإمام الحجة الغزالي، والإمام الفخر الرازي، والإمام التاج السبكي، والإمام المحيي النووي، وشيخي الإسلام ابن حجر العسقلاني، وابن حجر الهيتمي؛ وغيرهم مما لا يسعني هنا ذكرهم ..
وكذلك المذهب الحنبلي هو فرع اجتهاد مذهب للإمام ابن حنبل، من اجتهاد الشافعي المطلق، فلولا الإمام الشافعي، لكان الإمام أحمد إماماً محدثاً وليس إماماً فقيها مجتهداً ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 31-12-2013, 04:13 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي


7- اليمن : يقول التاج السبكي(ت771هـ) : (ومنهم أهل اليمن والغالب عليهم الشافعية لا يوجد غير شافعي إلا أن يكون بعض زيدية ، وفي قوله ^ : (الإيمان يمان والحكمة يمانية) مع اقتصار أهل اليمن على مذهب الشافعي دليلٌ واضحٌ على أن الحق في هذا المذهب المطلبي) ([34])
للإمام الشافعي صلة باليمن وطيدة وله إليها عدة رحلات ([35]) ، ولكن انتشار المذهب الشافعي في اليمن كان في بداية القرن الخامس الهجري ، أي بعد استقرار المذهب ، وللأيوبيين دور كبير في نشر دعائم المذهب باليمن ، ولفقهاء الشافعية باليمن جهود مشهورة في خدمة المذهب([36]) ، انتشر في مخلاف الجند وصنعاء وعدن وتهامة وحضرموت ، وصار مذهب الدول السُّنِّية التي حكمت اليمن والتي استقرت فيما يعرف باليمن الأسفل ([37]).
ويتبع له إقليم حضرموت (جنوب اليمن) الذي انتشر فيه المذهب الشافعي أواسط القرن السابع([38]) والذي يعد من أهم الأقاليم التي استمر بها مذهب الشافعي ، ويتميَّزُ مجتمعه بالالتزام التام بأحكامه إلى يومنا هذا ، وفي عهد الدولة القعيطية([39]) كتب مشروع قانون للمحاكم الشرعية مستمد بأكمله من المذهب الشافعي ، وتعد هذه ظاهرة فريدة تميز بهذا القطر ([40]) .
يقول المؤرخ السيد سقاف الكاف (ت1417هـ) : (وكانت جميع المحاكم الشرعية والنظم البلدية تأخذ أحكامها من هذا المذهب ، ولا يجوز للقاضي ولا غيره الخروج عن المذهب والانتقال إلى غيره مطلقا ، إلا في عهد السلطان صالح بن غالب القعيطي حيث أدخل على نظام التشريع والقضاء مسائلَ مختارة من المذاهب الفقهية الأخرى ، رأى أن المصلحة تقتضيها ، وذلك سنة 1341هـ ، وبقي الأمر على ذلك حتى عام 1392هـ ، حيث أسقط النظام الشيوعي في عدن التشريعات الإسلامية كافة واستبدل بها النظام الشيوعي) ([41]) ، وهو الذي ينازع الشعب اليمني سلطان المذهب الزيدي مع كون الشافعية الغالبية العظمى([42])

8- الأحساء : (المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية) انتشر فيها المذهب الشافعي وكذلك في دول الخليج العربي بشكل عام ، تبعا لبلاد فارس التي كانت حاضنة المذهب ، وبعد الغزو المغولي والحكم الصفوي هاجر كثير من الشافعية من بلاد فارس إلى دول الخليج المجاورة واستقروا بها ، ويعد إقليم الأحساء من أهم التمركزات للشافعية في الجزيرة ، واشتهر منهم مجموعة من العلماء ([43]).

9- عسير وتهامة : (جنوب غرب المملكة العربية السعودية) : يكاد يغشى المذهب الشافعي معظم المناطق بتهامة وعسير([44]) ، وهو المذهب السائد فيها إلى جوار المذهب الزيدي ([45]) .

10- مملكة البحرين : المذهبان السائدان في البحرين ، المالكية والشافعية .([46])

11- جنوب عمان (ظفار) ([47]) : انتشر فيها المذهب الشافعي بحكم مجاورتها لحضرموت اليمن .

12- جنوب شرق آسيا : وتشمل (إندونيسيا ، ماليزيا ، الفلبين ، سيلان ، تايلاند ، وبروناي )
دخول المذهب الشافعي لتلك البقاع قديم ، رصد ذلك ابن بطوطة(ت779هـ) ([48]) في رحلته حيث يقول : (ذكر سُلطان الجَاوَةِ ، وهو السلطان الملك الظاهر من فضلاء الملوك وكرمائهم، شافعيُّ المذهب ، محبٌّ في الفقهاء يحضرون مجلسه للقراءة والمذاكرة وهو كثير الجهاد والغزو ومتواضع يأتي إلى صلاة الجمعة ماشياً على قدميه ، وأهل بلاده شافعية محبُّون في الجهاد يخرجون معه تطوعاً ، وهم غالبون على من يليهم من الكفار) ([49]) ..

يتبع ..
-------------------------------------

([34]) أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص88 .


([35]) انظر في تفصيل رحلاته إلى اليمن ، محمد ابوبكر باذيب ،(فقهاء حضرموت وجهودهم في خدمة المذهب الشافعي) ، رسالة ماجستير مقدمة لجامعة بيروت الإسلامية ، 2008م –مقدمة الرسالة .

([36]) الموسوعة اليمنية ،( مركز دراسات الوحدة العربية ومؤسسة العفيف الثقافية ، بيروت ، ط2 ، 2003م) (3/1676) ود. حسين العمري ، مئة عام من تاريخ اليمن الحديث (دارالفكر ، دمشق ، ط1 ، 1405) .

([37]) أيمن فؤاد سيد ، تاريخ المذاهب الدينية في اليمن (الدار المصرية اللبنانية ، ط1 ، 1408)ص63 .

([38]) سقاف علي الكاف ، حضرموت عبر أربعة عشر قرنا (مكتبة أسامة ، بيروت ، ط1 ، 1410هـ) ص58 .

([39]) الدولة القعيطية : (1271هـ - 1386هـ) من أواخر السلطنات التي حكمت حضرموت قبل الاستقلال عام 1387هـ/ 1967م ، انظر: محمد بن أحمد الشاطري ، أدوار التاريخ الحضرمي (دار المهاجر ، اليمن ، 1994م ، ط3) (2/401).

([40])وللأخ الزميل الأستاذ محمد بن أبي بكر باذيب رسالة ماجستير بعنوان (فقهاء حضرموت وجهودهم في خدمة المذهب الشافعي) تتبع فيها جميع ما كتبه فقهاء الحضارمة قديماً وحديثاً مطبوعا ومخطوطاً ، وهي مقدمة لجامعة بيروت الإسلامية ، كلية الشريعة ، 2008م.

([41])سقاف علي الكاف ، حضرموت عبر أربعة عشر قرنا، ص58.

([42]) أبو زهرة – تاريخ المذاهب الإسلامية ، (ص449) . ودائرة المعارف الإسلامية (13/76).

([43])انظر : عبد الإله بن حسين العرفج ، نبذه مختصره عن المذهب الشافعي في الإحساء ، (نشر المؤلف ، ط1 ، 1427هـ) .

([44]) أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص88 .

([45])د. عبدالله محمد أبو داهش ، أهل تهامة في القرون الإسلامية الوسيطة ، (ط1-1999م) (148) .

([46]) بشار يوسف الحادي ، علماء وأدباء البحرين في القرن الرابع عشر الهجري ، (بيت البحرين للدراسات ، البحرين ، ط1، 1416هـ) (1/42).

([47])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ، ص88 .

([48]) محمد بن عبد الله بن محمد بن إبراهيم اللواتي الطنجي، أبو عبد الله ، ابن بطوطة: رحالة، مؤرخ ، طاف بلاد المغرب ومصر والشام والحجاز والعراق وفارس اليمن والبحرين وتركستان وما وراء النهر وبعض الهند والصين والجاوة وبلاد التتر وأواسط إفريقية ، واستغرقت رحلته 27 سنة ، وتعد رحلته (تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار) مصدرا مهما من مصادر التاريخ والجغرافيا ، ترجمت إلى عدة لغات أجنبية . العسقلاني ، الدرر الكامنة (3 /480) الزركلي ، الأعلام (6/235) .

([49]) ابن بطوطة ، تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار ، تحقيق عبدالهادي التازي (مطبوعات أكاديمية المملكة المغربية ، 1997م) (4/114) .
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 31-12-2013, 06:10 AM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 983
افتراضي

وهي المناطق التي دخلها المذهب الشافعي عن طريق هجرة الحضارمة الذين هاجروا إلى تلك الأماكن ([50]) .. والأغلبية الساحقة من سكان تلك المناطق متمذهبون بالمذهب الشافعي([51]) ، ومنذ زمن قديم يرحل أعداد كبيرة من الطلبة الإندنوسيين لطلب الفقه الشافعي خصوصا إلى مكة وحضرموت ومصر ([52]) ، ويعد هؤلاء من أهم المجتمعات التي تتبنى المذهب الشافعي نظرا لكثرة عددهم وعدم وجود مذهب آخر ينافس المذهب الشافعي ، ومن أشهر أعلامهم الشيخ محمد نووي الجاوي(ت1315هـ) ، والشيخ محفوظ الترمسي(1338هـ) ([53]) .

13- جنوب الهند (مليبار): وهي الجزء الجنوبي الغربي من الساحل الهندي أغلب سكانه من الشافعية ، قدر عددهم بمليون مسلم ([54]) وكانت لهم هجرات لطلب العلم إلى مكة المكرمة ([55]) ، من أشهر أعلامهم الشيخ زين الدين المليباري(ت987هـ) صاحب « قرة العين» وشرحه «فتح المعين» ([56]).

14- السودان : ورغم أن المذهب المالكي هو السائد إلا أن بعض المناطق في شرق السودان كانت شافعية ، وقد يعود ذلك إلى تأثير الدول المجاورة بالاضافة إلى مكة واليمن([57]) .

15-الصومال وأريتريا وجيبوتي ([58]): انتشر المذهب عن طريق اليمنيين الذين هاجروا إلىها بحكم القرب ، وغالبية سكانها شافعية . رصد ذلك ابن بطوطة (ت779هـ) بقوله : ( وسافرت من مدينة عدن في البحر أربعة أيام، ووصلت إلى مدينة زيلع وهي مدينة البرابرة، وهم طائفة من السودان شافعية المذهب، وبلادهم صحراء مسيرة شهرين. أولها زيلع، وآخرها مقدشو) ([59])

16-أثيوبيا (الحبشة) : وبها قسم كبير من الشافعية ، خصوصا في القسم الجنوبي منها المتاخم للصومال ، واشتهر منهم مجموعة من العلماء ([60]) .

17 – السواحل الشرقية الإفريقية (تنزانيا – كينيا - أوغندا – جزر القمر-مدغشقر) : وصل المذهب الشافعي إلى تلك البلاد مبكرا في القرن الرابع الهجري تقريبا عبر اليمن ، ولا يزال المذهب الشافعي هو السائد في بلاد شرقي إفريقية اليوم ([61]).
وقد رصد ذلك ابن بطوطة(ت779هـ) حيث يقول : (ثم ركبت من مدينة مقديشو متوجهاً إلى بلاد السواحل قاصداً مدينة (كلوا) من بلاد الزنوج ، فوصلنا إلى جزيرة مَنْبَسَى - وضبط اسمها ميم مفتوح ونون مسكن وباء موحدة مفتوحة وسين مهمل مفتوح وياء - وهي كبيرة، وهم شافعية المذهب) ([62]).

18- الشيشان : يسود المذهب الشافعي لدى المسلمين في منطقة القوقاز (الشيشان) ، بينما يشكل أتباع المذهب الحنفي الأكثرية لدى المسلمين في أعماق روسيا وسيبيريا([63]) .

19- داغستان([64]) : تقع بين جبال القوقاز وبحر الخزر ، وهي الآن من الجمهوريات التي استقلت عن الاتحاد السوفييتي ، وأهلها يتبعون المذهب الشافعي ، وكانت لهم هجرات لطلب العلم بمكة خصوصا في المرحلة الأخيرة من عمر المذهب ، من أشهر علمائهم الشيخ عبدالحميد الشرواني(ت1301هـ) صاحب الحاشية على «تحفة المحتاج»([65]) .

20-تركستان الشرقية : كان الغالب عليها الشافعية ثم تغلب عليها الحنفية أيام العثمانيين ([66]).

21-الهند الصينية ([67]).

22-أستراليا ([68]).

بعد هذا الاستعراض ، يتبين معنا المنطقة الجغرافية الواسعة التي ينتشر فيها هذا المذهب وكثرة معتنقيه في عصرنا الحالي ، وأن الدراسات التي تجعل من المذهب الشافعي هو ثالث المذاهب الإسلامية السنية من حيث الانتشار وأن نسبة معتنقيه يمثلون 15% من أهل السنة ([69]) نسبة تحتاج لإعادة نظر ..
فعدد سكان جنوب شرق آسيا يتجاوز 234 مليون نسمة حسب أحدث الإحصائيات ([70]) وتعد الدولة الرابعة على مستوى العالم من حيث عدد السكان بعد الصين والهند والولايات المتحدة ، ويشكل المسلمون فيها نسبة 88% تقريباً ، أي : 193 مليوناً كلهم يتبعون المذهب الشافعي ([71]).
وهو ما يؤكده الشيخ محمد زاهد الكوثري(ت1371هـ) ([72]) حيث يقول (وهو ثالث الأئمة الأربعة باعتبار الترتيب وثانيهم باعتبار كثرة الأتباع ، ولا سيما بعد أن سعى السادة الحضارمة في نشر المذهب في جزر جاوة والسواحل الهندية وتلك الأرجاء ) ([73])


--------------------------------------------------------------------------------

([50]) سقاف الكاف ، حضرموت عبر أربعة عشر قرنا ، ص58 .

([51]) أحمد شلبي ، المجتمع الإسلامي (مكتبة النهضة المصرية ، ط4) (3/245) .

([52]) ك . سنوك هورخرونيه ، صفحات من تاريخ مكة المكرمة (2/323) .

([53]) سأتي ترجمتهما .

([54])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ص87 .

([55]) ك . سنوك هورخرونيه ، صفحات من تاريخ مكة المكرمة (2/316) .

([56]) ستأتي ترجمته لاحقا .

([57]) حيدر إبراهيم ، مقال نشر في صحيفة الصحافة السودانية ، بعنوان (التعليم الديني المضمون والقضايا ) ، عدد 5181، تاريخ 19/11/2007م .

([58]) محمد شيخ أحمد محمد ، مقال بعنوان (المذهب الشافعي في الصومال .. معالم وملامح من وحي التفاعل البيئي ) ، نشر موقع معهد مبارك قسم الله للبحوث والتدريب www.mubarak-inst.org.

([59]) ابن بطوطة ، تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار ، (2/114) .

([60]) انظر: محمد الطيب اليوسف ، أثيوبيا والعروبة والإسلام عبر التاريخ (المكتبة المكية ، مكة المكرمة ، ط1 ، 1416هـ).

([61]) د.غيثان جريس ود. السرسيد العراقي ، تاريخ الأقليات الإسلامية في العالم – (نادي أبها الأدبي ، أبها ، ط1 ، 1417) (1/30) .

([62]) ابن بطوطة ، تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار ، (2/120) .

([63])محمد هلوش عثمان ، الشيشان مسلمون تحت الاضطهاد ، مجلة الرسالة ، عدد 4 ، رجب ، 1428هـ .

([64]) دائرة المعارف الإسلامية (13/76) و ك . سنوك هورخرونيه ، صفحات من تاريخ مكة المكرمة (2/316) .

([65]) ك . سنوك هورخرونيه ، صفحات من تاريخ مكة المكرمة (2/316) .

([66])أحمد تيمور باشا ، نظرة في تاريخ حدوث المذاهب الأربعة ، ص88 .

([67])المصدر نفسه .

([68])المصدر نفسه .

([69]) مركز الجمل للدراسات ، المذهب السني: فروعه وأماكن انتشاره وأشهر رجالاته ، موقع aljaml.com.

([70]) حسب آخر إحصائية لعام 2007م من موقع infoplease.com.

([71]) حسب موقع gulf2000.columbia.edu

([72]) محمد زاهد بن الحسن بن علي الكوثري: فقيه حنفي، جركسي الاصل، له اشتغال بالادب والسير وتنقل زمنا بين مصر والشام، ثم استقر في القاهرة، موظفا في (دار المحفوظات) لترجمة ما فيها من الوثائق التركية إلى العربية.وتوفي بالقاهرة. له تعليقات كثيرة على بعض المطبوعات في أيامه، في الفقه والحديث والرجال.وله تآليف نافعة (الزركلي ، الأعلام 6/129) .

([73]) ابن أبي حاتم ، آداب الشافعي ومناقبه ، مقدمة الشيخ الكوثري ص4.
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 10:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر